2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

10/26/2017

حقول الياسمين








كتب / محمد علي

كنز مهمل جديد من الكنوز المهملة بمصرنا الحبيبة ، نلقي الضوء عليها لكي نعلم عنها و ندعمها و نساندها ، ليس للنقد أو لتوجيه الإتهامات ، و كنز اليوم هو بالأرقام كنز يستحق منا كل إهتمام و دعم ، فكما عودناكم نتحدث عن أماكن بمحافظات مصر المختلفة ، حيث المساحات الشاسعة و الثروات الطبيعية حيث المناظر الجميلة و الخلابة و الأراضي الصالحة للزراعة و كنوز أخرى تحت الأرض تبحث عن من ينقب عنها ..









و نحن هنا اليوم لكي ننقب عنها .... !

فلك أن تصدق أو لا تصدق أن محافظة مصرية تصدر 50% من منتج زهرة الياسمين للعالم ، نعم فأفخم العطور الفرنسية و الإيطالية تصنع بزهور الياسمين التي تنبت بمحافظة الغربية ، مركز بسيون و ما يحتوي من قرى كثيرة تعمل جميعاً فى زراعة الياسمين ، قرية شبرا بلولة و قرية كفر سعدون والشين وأبو حمر و قرية نجريج ، التى لم تكتفى فقط بتصدير الياسمين للعالم ، و لكنها أيضاً مسقط رأس حبيب القلوب و الجماهير محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي ، فكما أحدثكم دائماً أن محافظات مصر هى كلمة السر فى تحقيق التنمية و الرخاء ، فبكل محافظة بمصر كنز مهمل أو متروك و يساء إستخدامه ، و حديثنا هنا ليس للنقد أو توجية الإتهامات كما ذكرنا و نؤكد ، و لكن لتحقيق المعرفة و الوعي و هو دور الإعلام فى كل وقت و كل زمان ، و لا أعرف للإعلام دور أخر غيره ، و هو إلقاء الضوء على ظلام الجهل ، هو نشر حب المعرفة و الثقافة و تحقيق الوعي المجتمعي المطلوب ، فمثل هذة المشاريع أو الصناعات بمصر لا يعلم عنها أحد ، و يجب أن نعلم جميعاً عنها لنقوم بمساندتها و دعمها و رعايتها ، أكثر من مره أنصح الشباب بإكتشاف فرص عمل و إستثمار خارج القاهرة الكبرى لسهولة العمل بها و قلة التنافسية ، و لكي نحقق مفهوم التنمية الأشمل و الأوسع و هو الخروج من العاصمة و حوض النيل المختنق ، و نشر العمار و التحضر فى كل مكان من أرض مصر الواسعة ، فإذا كنت تريد الهجرة و لا تستطيع تحمل نفقات الشرعية منها أو غير الشرعية ، فمن الأسهل جداً هو الهجرة الداخلية ، فأنا أعلم أنك تختنق من الزحام و التلوث و صعوبة العمل بالقاهرة الكبرى ، و أنا مثلك .. ! 






فكل ما عليك فقط هو أن تقرر التوجه إلى أين و متى و توكل على الله ، هناك فرص كثيرة بمحافظة البحر الأحمر و مدينة الغردقة و نتحدث اليوم عن محافظة الغربية ، و كذلك مدن القناة و ما تشهدة من تطوير فى محور قناة السويس، مدينة العلمين الجديدة و النوبارية الجديدة و دمياط الجديدة كلها الأن تبحث عن من يقدم الخدمات ، مدن تحتوى على الكثير من الحرف اليدوية و الصناعات المحلية و التى بأقل مجهود و بأكثر إجتهاد يمكنها أن تكون عالمية ، فتخيل للحظات معي و أنت تسير وسط حقول الياسمين و الفل و الورود المختلفة بعطورها و ألوانها الجميلة ، و أنت تعمل و تزرع و تصنع و تصدر للخارج ، تحقيق هذا الحلم هنا أسهل بكثير من الخارج و لا تجعلهم يقنعوك بغير ذلك ....

فاليوم نحن نوجه نداء للإهتمام بزراعة الياسمين و النباتات العطرية بمحافظة الغربية ، و نسأل متى سوف يتم تطوير الصناعة و الإهتمام بها ؟ كيف سوف نراعي حقوق العاملين بها و نقوم بحمايتهم من جشع المحتكرين ؟ ، كيف سنطور الصناعة فتخيل و أنت تعمل بمحلية و أستطعت أن تحصل على 50% من سوق تصدير النباتات العطرية ... السؤال ماذا سوف يحدث عندما نهتم و نطور و نحدث ... ؟!

فمن اليوم عليكم يا أبناء وطني و أحب أن أدعوكم بالمصريين ، و أقولها بكل فخر علينا أن نفخر بمصرنا الحبيبة و أن نرعاها و نهتم بها ، فهذة البلد عاش عليها مصريين غيرنا قديماً و صنعوا منها أقوى و أعظم و أجمل بلاد العالم ، و القرار اليوم بأيديكم يا أحفادهم هل سوف تصونوا الأرض و العهد و الوعد أو ستتركوها ، و هى المطمع منذ فجر التاريخ و حتى اليوم ..

و أنا أثق تماماً أن المصري سوف يلبي النداء و يكون قد التحدي و رمز للعطاء ....

التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين