2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

11/10/2017

حتشبسوت ملكة الإزدهار والسلام



 كتب محمد علي
كما نفعل دائماً نقوم بحكاية قصص من تاريخنا العظيم ، و ما أكبره و ما أشمله و ما أمتعه ، كل قصة به تحتوى على الكثير من العبر و الحكم و التجارب المفيدة ، و اليوم موعدنا مع أول ملكة فى تاريخ البشرية يكون لها شأن عظيم فى إدارة بلادها ، سوف نتحدث عن المرأة المصرية عندما كانت ملكة و نساء العالم عبيد ، حديثنا اليوم عن ملكة كل العصور الجميلة ملكة مصر حتشبسوت ...

الملكة حتشبسوت الفرعون الخامس عشر لمصر ، بنت الأسرة الثامنة عشر من الأسرة القديمة أبوها الملك تحتمس الأول و أمها الملكة أحموس ..
 

كانت الإبنة الكبرى لأبيها وكان لها أخ أسمه تحتمس الثاني ، كانت لها عيون واسعه و طويلة القوام و صاحبة ذكاء فريد من نوعه و فطنه و فراسه ، و كانت شيك و آنيقه و كانت أول من عملت و لبست قفازات اليد و رصعتها كمان بالجواهر و الأحجار الكريمة ..
و بعد موت فرعون مصر الملك تحتمس الأول حكمت الملكة حتشبسوت مصر ، و أجمع العلماء و المؤرخين على إنها من أعظم ملوك مصر و العالم القديم ، و بالرغم من كده كانت الملكة حتشبسوت أكثر ملكة مفترى عليها ، طلعت عليها إشاعات ملهاش أول من أخر ،كان أولها حكاية جوازها من أخوها تحتمس الثاني لتتقاسم معاه العرش ، و مع إن وقتها ده كان مشرع من الله و كان مسموح بزواج الأخ من أخته ، و كمان ده غير تقاليد الأسرة الحاكمة ..


قامت الدنيا و مقعدتش و قالوا عنها لأنها كانت بتلبس القفازات إنها كان عندها عيب خلقي فإيدها ، و العلماء أثبتوا إنها سويه و مفهاش عيب خلقي و لا حاجه ، و مش هنسيب كل حاجه عملتها و نقعد ندور هى إتجوزت أخوها ليه و عشان مين أو إنها كان عندها 6 صوابع فإيدها أو لا لأنه التاريخ كتب و قال عنها أساطير ...
 

و أشتهر حكمها بقوة الجيش و كثرة العمار إحترمت الفنان و العامل و قبلهم الأديب و المعلم ، عملت طرق و تنمية داخليه غير مسبوقه ، إستصلحت أراضي زراعيه جديدة
أشتهر عصرها بالرفاهية و سعادة المواطن ، و عملت حاجه أنا شايفها من وجهة نظري ليها السبق العالمي و التاريخي فيها ، كان ليها المبادره فى إرسال الرحلات التجارية
قبل ما يعرف العالم يعني إيه تبادل تجاري عملته حتشبسوت
 

و فى عصرها كانت صاحبة أكبر أسطول بحري ، سافر من الشرق للغرب يتاجر و يستبدل البضايع و تقريباً هو ليه علاقة بحب الست للشوبنج إللي أكتشفه العالم مؤخراً
كانت بتجيب البخور و العطور و النباتات النادره ، الأخشاب و العاج و الحيوانات المفترسة و الجلود و الأحجار الكريمه ، و كتب التاريخ و قال عن أشهر رحلاتها البحريه للتبادل التجاري، رحلة المحيط الأطلسي و كانت أول الطرق التجارية إللي تربط الشرق بالغرب و كترت فيها تجارة الأسماك النادرة ...
 

و رحلة بلاد بونت إللي هى الصومال دلوقتى و كنا بنصدر إحنا وقتها الكتان و الباردي و حلي الذهب و الفضة ، و كانت البلاد بتستقبل الرحلات دي بالفرح و التهليل
و تحولت مع الوقت لقوافل تجارية رايحه و جايه و كان السبق فكل ده لحتشبسوت
و إيه كمان عظيم فى حياة الملكة حتشبسوت ، كتب كل المؤرخين و العلماء عن تجربتها الفريده فى السلام و مع قوة جيشها وقتها عمرها مبدأت بالعدوان ...
 

و كانت قادره تصد هجوم الأشورين و الحوثيين ، و فتحت غزة و ضمتها لمصر لحماية حدود مصر الشرقيه و فرضت السلام على كل ملوك المنطقه ...
عشان تعيش حكمها كله تقريباً من غير حرب و فسلام ، حكمها اللي قال عنه المؤرخين أنه وصل ل 22 سنه و مع إن بداية حكمها كانت فمنتهى الصعوبه ، من نحية كترت الإشاعات فى البلاد إنها تحكم من وراء ستار زوجها الملك تحتمس الثاني، و أنه غير كفء و لا يستطيع إدارة شؤون البلاد ، و من نحية ثانية إنها إمرآة و كان وقتها محدش كان يقدر يتخيل إن المرآة تكون ملكة ...
 

و طبعاً الإشاعات بردو مسبتهاش فكل ده و قالت إنها قتلت جوزها تحتمس الثاني للإستيلاء على العرش ، و قررت بدل ما أتعب نفسي عشان اجيب دليل لبرائتها
أشوف هل فى دليل واحد لإدانتها و ملقتش ...
 

و فى حياة حتشبسوت قالوا و حكوا كتير عن قصة حب مشهورة بينها و بين سنموت ،
و سنموت ده كان المهندس إللي قام ببناء روائع الأثار المصرية المشهورة عالمياً
، و إللي تم بنائها فى عصر الملكة حتشبسوت هو إللي قام ببناء معبدها فى الدير البحري فالأقصر "معبد حتشبسوت "، و معبد الكرنك و قام بتوسيعات فى معبد وادي الملوك إللي كان بناه أبوها تحتمس الأول ، و كان مدفون فيه و إللي مدفون فيه بردو أبنه تحتمس الثاني ، يعني بإختصار كان مهندس حضارتها و كان دراعها اليمين
 

و كان أمين و أهل ثقه و فعلاً و مش بعيد يكون حبها و بتقول الأساطير أنه من كتر حبه ليها، عمل ممر سري يربط بين مقبرته و مقبرتها إعتقاد منه انه يفضل جمبها و قريب منها حتى بعد موتها و موته ، و بتقول الأساطير بردو أنه مات موته غريبه فالغالب مقتول ...
 

إما الملكة حتشبسوت قالوا عنها إنها كانت بتثق فيه و وأعطته أكتر من 80 لقب و نيشان عن أمانته و أعماله و كا عادة البشر تشوية كل ما هو جميل
 

قالوا عنها كتير و ظلموها و نسيوا إن حكمها كان بيتكلم و يدافع عنها ، حتى لو كانت فى قصة حب بينها و بين سنموت ، ده ميقللش منها فحاجة و بعد 22 سنة من حكمها قالوا إنه تم قتلها ، لكن العلماء بعد ما كشفوا عنها قالوا إنها ماتت بشكل طبيعي و فالغالب بسبب مرض ، لكنها و بعد كل حياتها المليئه بالظروف الصعبه و القاسية ، كانت نموذج للمكلة الناجحة الجميلة الرحيمة المسالمة ، و نموذج واحد من نماذج كتير عظيمة فى تاريخنا ، أصل إحنا ياما فى تاريخنا عظماء عملوا من مصر جنه عاش عليها كل الناس فى سعادة و هنا ...
 

عمرنا فى تاريخنا مكنا معتدين و لا خرجنا بجيوشنا للإحتلال و العدوان ، و فنفس الوقت مفيش جيش عرفته الأرض إلا و جه عندنا و حاول يحتلنا ، و إللي بيحاول يحتلنا بنبيده و بنفنيه من على وش الأرض أما اللي بيجلنا بسلام و أمان و فتح و عمار بيدخل وسطنا
و بيعيش معانا زينا و واحد مننا ...


و عاشت المرأة المصرية عظيمة و قوية فى كل وقت و كل زمان ، لأنها من يومها ملكة
و عمرها مكانت من العبيد و لا خادمة مكان



و دي كانت قصتها من وجهة نظري المتواضعه و ياريت تعرف و تقرأ أكتر عنها
إكتب بس فى الجوجل الملكة حتشبسوت و إنت هتعرف كتير عنها
عن ملكة الإزدهار والسلام
الملكة حتشبسوت
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين