2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

11/02/2017

دُرّةُ الأطفال ( الشهيد الطفل محمد الدّرة) : تُنشرُ للمرّة الأُولى





شاعر المعلمين العرب
حسن كنعان / أبو بلال

غداً تجُرُّ ذُيولَ الخزيِ والعارِ
يا غاصبَ الدّار فاشهد غضبة الدّارِ


لم يُغنِكَ اليومَ ما أغراكَ من عُدَدٍ
أمامَ فتيةِ شعبٍ صارخِ الثارِ

من خلفِ والدهِ قد كانَ يرقبكمْ
والحقدُ تنفُثُهُ حيّاتُ أوكارِ

كأنّما نظَراتُ الطفلِ تقذفُكمْ
بكلّ فاتلةٍ من عينِِ مغوارِ

رأيتُمُ دُرّةَ الأطفال فارتعدتْ
فرائصُ الغدرِ من جيلِ الغدِ السّاري

فلوّحَ الوالدُ المكشوفُ يسألهمْ
كُفّوا الرّصاصَ فسدّوا السمعَ بالقارِ

خَرّ الصّبيُّ وما خارت عزائمنا
فطفلنا الغضُ أذكى شُعلةَ النارِ

ما أطفأ البحرُ يوماً نارَ حقدِكمُ
لكنّها اليومَ تُؤتى النّارُ بالنّارِ

أينَ البطولةُ فيكمْ حينَ يفجأُكمْ
طفلٌ يُلاحقكم في صدرهِ العاري

يقضي على مذبحِ الأحرارِ كلُّ فتىً
تعَشَّقَ الموتَ لم يحفِلْ بغدّارِ

غالوا الطُّفولةَ والأحلامَ وانتفخوا
فخراً بجيشهمُ ، مستنقعِ العارِ

هذا التراب الذي ديستْ مرابعُهُ
بكُلّ علجٍ غريبِ الوجهِ خَوّارِ

ما زالَ يُنبتُ أطفالاً أكُفُّهُمُ
على المقاليع قد شُدَّتْ بأحجارِ

التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين