2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

3/03/2018

ولد في مثل هذا اليوم منذ 102 سنة










أحمد عبد القادر مطرب أغنية "وحوي يا وحوي"
كتب/خطاب معوض خطاب

"وحوي يا وحوي" واحدة من أجمل وأشهر وأقدم الأغاني التي نستقبل بها شهر رمضان الكريم، إن لم تكن هي بالفعل الأجمل والأشهر والأقدم، كتب كلماتها "حسين حلمي المانسترلي" صاحب القصر الشهير بمنيل الروضة، ولحنها الموسيقار "أحمد الشريف"، وفي البداية كان من المقرر أن تغنيها مطربة اسمها "سيدة حسن" ، لكن بسبب مرضها ذهبت الأغنية للمطرب والملحن الشاب في ذلك الوقت "أحمد عبد القادر"، الذي أبدع في غنائه لها وأصبحت هذه الأغنية من علامات شهر رمضان منذ ذلك الوقت وحتى الآن.
والغريب و العجيب أن مؤلف الأغنية كتبها على لسان طفلة صغيرة تغني، حيث يقول:
وحوي يا وحوي
إياحة
روحت يا شعبان
وحوينا الدار جيت يا رمضان
هل هلالك والبدر أهو بان
يالا الغفار
شهر مبارك وبقاله زمان
يالا الغفار
شهر مبارك وبقاله زمان
محلا نهارك بالخير مليان
وحوي يا وحوي
إياحة
روحت يا شعبان
وحوينا الدار جيت يا رمضان
جيت في جمالك سقفوا يا عيال
يالا الغفار
محلا صيامك فيه صحة وعال
يالا الغفار
محلا صيامك فيه صحة وعال
نفدي و صالك بالروح والمال
وحوي يا وحوي
إياحة
روحت يا شعبان
وحوينا الدار جيت يا رمضان
طول ما نشوفك قلبنا فرحان
يالا الغفار
يكتر خيرك أشكال وألوان
يالا الغفار
يكتر خيرك أشكال وألوان
بكرة في عيدك نلبس فستان
وحوي يا وحوي
إياحة
روحت يا شعبان
وحوينا الدار جيت يا رمضان
هاتي فانوسك ياختي يا إحسان
يالا الغفار
آه يا ننوسك في ليالي رمضان
يالا الغفار
آه يا ننوسك في ليالي رمضان
ماما تبوسك وباباكي كمان
وحوي يا وحوي
أياحة
روحت يا شعبان
وحوينا الدار جيت يا رمضان 
أحمد عبد القادر كان مطربا وملحنا ودرس في قسم الأصوات وقسم العزف على العود بمعهد فؤاد الأول للموسيقى، وتتلمذ على يد الموسيقار رياض السنباطي، وهو أول من لحن وغنى من أشعار الشاعر نزار قباني، حيث لحن وغنى قصيدة "كيف كان" سنة 1953م، وهذا على عكس الشائع من أن الملحن والمطرب السوري "نجيب السراج" هو أول من لحن وغنى أشعار نزار من خلال قصيدة "بيت الحبيبة" حيث غناها سنة 1958م.
ولد المطرب والملحن أحمد عبدالقادر في 3 مارس سنة 1916م بالزقازيق محافظة الشرقية حسب العديد من المصادر بينما أشار الباحث وجيه ندا منفردا إلى أنه من مواليد دسوق بكفر الشيخ، وقد حفظ أحمد عبد القادر القرآن الكريم وجوده وقرأ القرآن وأنشد الإبتهالات بالمساجد قبل أن يبدأ مسيرته كمطرب في الإذاعة الأهلية ثم الرسمية، كما لحن لعدد كبير من المطربين مثل "صالح عبد الحي" و"نجاة علي"خ و"رجاء عبده" و"سعاد محمد" و"حورية حسن" و"عبده السروجي" و"نادرة" و"نجاة الصغيرة".
وقد اكتفى أحمد عبد القادر بالغناء في الإذاعة فقط، ولم يغن في الحفلات أبدا، وفي سنة 1976م اعتزل الغناء وتم اعتماده مبتهلا بالإذاعة، وكانت وفاته في 21 يونيو سنة 1984م.
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين