2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

5/07/2018

انا وأولادي

انا وأولادي

 .. بقلم حاتم رأفت .

الحلقه الثانيه :


ماجد يفتح باب الشقه عائدا من عمله 

ماجد : علا . علاااا 

علا : حمدالله ع السلامه يا حبيبي 

ماجد : الله يسلمك . الولاد وصلو ؟

علا : في اوضهم بيغيرو لبسهم

ماجد : طب يالا بسرعه جهزي الغدا احسن انا ميت .

علا : عنيه 

ماجد يتجه لغرفته لتغير ملابسه ورحمه تخرج من الغرفه لتجهز السفره مع امها . ويجلس الجميع على السفره وبدأو في تناول الطعام .

ماجد : عملتو ايه في المدرسه انهارده .

رحمه متحمسه : كان عندي امتحان رياضه انهارده وجبت 49 من 50 

ماجد : شاطره فكريني اديكي 5 جنيه 

وانت يتا برنس عامل ايه . 

آدم : تمام يا بابا الحمد لله 

ماجد : شعرك طويل يا آدم . خد فلوس وانزل احلق اخر النهار 

آدم : لا يا بابا انا هاطوله .

ماجد : هاتطول ايه ؟!!!

آدم : شعري يا بابا

ماجد : هاتطوله لحد فين يعني 

آدم : يعني بعد كتفي بشويه 

ماجد : ياراجل !!!! وهاتسيبه ولا هتلبس توكه . اقولك . انا كمان ممكن اجيبلك سلسله وانسيال علشان الوجاهه تكمل . 

ترك ماجد الغذاء وذهب متجه لغرفته .

نظرت علا لآدم نظرة غضب وذهبت للغرفه وراء ماجد .

علا : ماكملتش اكلك ليه 

ماجد : ابنك سد نفسي 

علا : الولد معذور يا ماجد شايف اصحابه عاملين كده 

ماجد : مش كل حاجه نشوفها يبقى تنفعلنا يا علا . على العموم انا هنام ساعه ولما اصحى ليا كلام معاه . 

خرجت علا من الغرفه واتجهت للسفره 

آدم : بابا ماله يا ماما 

علا : اتنرفز من كلامك ومستوى تفكيرك يا استاذ 

آدم : ليه بس هو انا عملت ايه واا قولت ايه . ده شعري وانا عاوزه كده . دي حريه شخصيه .

علا : مافيش حاجه اسمها حريه شخصيه يا افندي . كلمة حريه كلمه جبيره وعلشان تاخد حريتك كامله لازم تكون مؤهل لكده فكريا وعقليا . انت ايه مؤهلاتك علشان تبقى حر . تجاربك ايه وخبراتك ايه . هل اسلوب تفكيرك وتقيمك للموضوعات تخلينا نثق اننا نديلك حريتك . 

بلاش الكلمه دي يا آدم علشان كبيره عليك شويه .

آدم يتجه لغرفته وهو غاضب وجلس يفكر في كلام امه ووجده مجرد استهتار به وتقليل من شأنه . 

ومضت اكثر من ساعه . واستيقذ ماجد من نومه واتجه ليجلس امام التليفزيون وعلا تحضر له الشاي . وخرج آدم من غرفته ليجد ماجد امامه . فجلس بجواره .

آدم : بابا 

ماجد : نعم 

آدم : حضرتك زعلت مني ليه ؟

ماجد : بص يا آدم . انت مقتنع انك راجل ولا لسه عيل صغير .

آدم : طبعا راجل يا بابا 

ماجد : ايه دليلك 

آدم : الصوت . والشنب ابتدا يظهر . والشكل . 

ماجد : هو ده مفهومك عن الرجوله ؟ طب افرض واحد جه من ضهرك وانت مطول شعرك وافتكرك بنت وخبط على كتفك وقالك عديني يا آنسه . هيكون شكلك ايه .

آدم : اكيد هاكون محرج جدا لانه ماقدرش يفرق بين كوني ولد او بنت .

ماجد : الرجوله وقار ونخوه وهيبه يا آدم . فين وقارك وهيبتك ونخوتك وانت رابط شعرك بتوكه . 

طب لما تكبر وفضل شعرك طويل واتجوزت . هتتخانق انت ومراتك على التوك . انت ممكن تعمل قصات كتير لشعرك . القصه اللي تليق على وشك بس تحفظ شكلك ورجولتك .

فكر في كلامي وقرر عاوز شكلك يكون ازاي 

ذهب آدم الي غرفته وهو يجر اذيال الخيبه وراءه ثم عاد بعد ساعه 

آدم : بابا . عات فلوس علشان احلق .

ماجد : خد من جيب البنطلون . ولازم تعرف اني عاوزك احسن راجل في الدنيا .حافظ على هيبتك ووقارك واعرف تن مش كل موضه تليق علينا او تناسب تربيتنا وعادتنا .




*** تم ***
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين