2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

5/03/2018

التمرد عند المراهقين أسبابه واعراضه وعلاجه






التمرد عند المراهقين أسبابه واعراضه وعلاجه

بقلم : الهام غانم عيسى

أسباب التمرد
دور الآباء وكيفية التعامل مع المراهق
دور المدرسة وكيفية التعامل مع المراهق
التكوين النفسي والسلوكي عند المراهقين
أسباب التمرد وكيفية التعامل مع تمرد المراهق
هل تمرد الأبناء له علاقة باغاظة الأهل ؟
هل يعتبرالتمرد الإيجابي سلوكا على الأهل دعمه ؟
نصائح للأهل حول كيفية التعامل مع تمرد المراهق

المراهقة :

يتعرض الطفل في مرحلة المراهقة إلى تغيرات هرمونية وجسدية حيت تولد لدية تقلبات في المزاج وتأرجح في الأراء والانفعالات والأحاسيس لأنه مشتت وحائر ويفتقد لثقته بنفسه حيث يشعر بالحيرة والخوف ٠

بم يتصف المراهق بهذه الفترة

يتصف المراهق بهذه الفترة بالتمرد وعصيان الأوامر ورغبته بأثبات ذاته ووجودة وتعتبر بمثابة ثورة على العادات والتقاليد ٠

أسباب التمرد

الآباء يمارس بعض الآباء أسلوب الديكتاتورية خلال تعاملهم مع الأبناء ولم يستوعبوا حساسية وخطورة ودقة المرحلة التي يمر بها الأبناء وهنا على الأهل أن يدركوا أن هذاالتغيير في حياة أبنائهم يتطلب معاملة وأسلوب مرن لأستيعاب تلك التغيرات والتصرفات والممارسات والسلوكيات التي يتصرف بها أبنائهم وهنا يجب أيضا التخفيف من إصدار الأوامر والنهي والانتقاد لاموره الشخصية كالتشديد على الدراسة اوكاقص الشعر واللباس حيث يرفض الأبناء هنا الانصياع للأوامر التي يصدرها الأهل مما يعقد الأمور لتزداد سوءا وقد تتطور في بعض الأحيان لتؤدي إلى المواجهة بين الآباء والأبناء وهذا يؤدي إلى انعدام الثقة بين الطرفين وغالبا مايحدث تفكك في الأسرة وتشرد الأبناء .

كيفية التعامل هنا 

ضرورة أن يقوم التعامل هنا على أساس المحبة واحترام فكره وعقله ومعاملته على أساس الصدق وكأنه صديق واحترام رأيه دون فرض والعمل على تعميق ثقته بنفسه وتحميله المسؤلية فعلاقة الإحترام بين الآباء والأبناء تولد الثقة والاحترام وتنعكس إيجابيا على سلوك المراهق ٠


المدرسة ودورها في التمرد عند المراهقين

للمدرسة دور كبير في خلق حالة التمرد والعصيان عند المراهقين فاسلوب التعامل الذي يقوم به بعض المدرسون في المدارس يتم بها تجاوز طموحات الطلاب وشخصياتهم وعدم إحترام رأيهم وكبت ميولهم وعدم السماع لمشكلاتهم وطريقة التعامل القاسية في المدرسة تشعرالطالب بأنها تعد على شخصيته وطموحه الدراسي وكذلك القوانين التي تشكل حالة من الرعب في قاعة المدرسة اوحرم المدرسة وقوانبن الحضور وتنفيذ الواجبات الدرسية والتانيب وفرض العقوبات
كلها تؤدي بالطالب إلى إعلان حالة التمرد والعصيان في جو من التحدي
تعتبر جمعها أسلوب هدام في المدرسة قدتؤدي في بعض الأحيان إلى ترك المدرسة ٠

كيفية التعامل مع تمرد المراهق في هذه الحالة

على المدرسة أن تدرك بأنها ليست طرفا في أي مشكلة قدتحصل بل هي جزء كبير واساسي من الحل في اية مشكلة بل هي المرشد والموجه والمربي وهي الجهة الاكثر نضجا ووعيا ومن عملها احتواء الطالب وان تعمدعلى اشغاله بمشاريع تنموية يحبونها كي يفرغوا طاقاتهم الكامنة بوسائل قدتفيدهم وتفيد مدرستهم ٠

التكوين النفسي والسلوكي عند المراهقين

لتعليم دور كبير واساسي في حياة المراهق والثقافة تلعب دورا مهما أيضا في حياة المراهق حيث يشعر بالقوة والغرور ويفكر بالاستقلال والانفصال عن أسرته وهنا احيانا يأخذ التمرد شكل إيجابي ٠

أسلوب التعسف والإهمال

من أخطر مايمر به المراهق المتمرد والتي قدتؤدي به إلى انحرافات سلوكية خطيرة جدا جدا وقديصعب التحكم بها كاالأساءة واللامبالاة وفقدان الإحترام وقد تتطور إلى حد كبيرليصل إلى عدم إحترام القانون والنظام ٠

التمرد عند المراهقين أسبابه واعراضه وعلاجه


أسباب التمرد



ممارسة بعض الآباء أسلوب الدكتاتورية في التعامل مع أبنائهم
الظروف والأوضاع المعاشية تلعب الظروف والأوضاع الإقتصادية والفكرية والإجتماعية والسياسية والقوانين والأعراف دورا مهما في حياة المراهق فظروف الفقر تحطم أحلام الشباب بمستقبلهم٠

الرغبة بالحصول على الاستقلالية

بدافع الإنتقام عندما يتم منعهم من ممارسة أشياء يحبونها
للاستحواذ على الإهتمام من قبل الآخرين
لاختبارمدى محبة الأهل وخوفهم عليهم
لكي يثبت للأهل بالدرجة الأولى وللآخرين بالدرجة الثانية بأن باستطاعته الإعتماد على نفسه٠

تمرد الأبناء هل له علاقة بأغاظة الأهل ؟

كلا بل هي تطور طبيعي واساسي في شخصيتهم وعندما يرفض الأهل آرائهم ويجبرونهم على تنفيذ اوامرهم فهنا يشعر الأبناء بالحزن لأن الأهل لم يفهموهم ويقدروا مشاعرهم ورغبتهم ٠

هل يعتبر التمرد الإيجابي سلوكا على الأهل دعمه ؟

سلوك المعارضة لدى الأبناء يعتبر مؤشر إيجابي ومؤشر على حالة نموصحية ونفسية وفكرية وذكائية وهي تطور لشخصيته وهنا يأتي دور الأهل في رعاية ودعم وتشجيع هذا النمو الصحيح والسليم وتأمين مستلزمات بناءه وتكوينه ودفعه إلى الإمام باتجاه الطريق السليم والصحيح٠

نصائح للأهل حول كيفية التعامل مع تمرد المراهقين

التربية السليمة والمبكرة وتوعية المراهق على حل المشكلات التي يمر بها
إبعاد المثيرات من الاجواء والبيئة المحيطة به
الحرية المعقولة وفق ضوابط وتحسين الأوضاع المعاشية
عدم فرض قناعات الآباء على الأبناء
الحوار البناء مع الأبناء بكل تفاصيل حياتهم
دفعهم للمشاركة بنشاطات فنية ثقافية فكرية خيرية
إجتماعية فجميعها تعزز ثقتهم بنفسهم
السماح لهم بخوض التجارب في حياتهم فهذا يعزز لديهم
اكتساب الخبرة
السماح لهم بالتعبير عن أفكارهم وتطلعاتهم ورؤيتهم
التركيز على السلوكيات الإيجابية والابتعاد عن السلبيات
الابتعاد عن إستخدام الألفاظ والنعوت السلبية
ضرورة النظر إلى تمردهم بشكل إيجابي وعدم مواجهة التمرد بتعنت
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين