2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

6/27/2018

الأغتيال المعنوى حقاً مشروعاً يا أهل مصر ؟!

 الأغتيال المعنوى حقاً مشروعاً يا أهل مصر ؟!

بقلم / هبه عبدالجواد

سافرنا إلى كأس العالم وكلنا آمال بأن نرفع اسم مصر عالياً بدءاً من الطفل حتى الكهل نساءً ورجال حلمنا بدخول مصر إلى كأس العالم ومثل المنتخب المصرى بلاده أمام العالم ولكن ماذا حدث ؟ اطرح عليكم تساؤلاتي النابعة من غضبي واتمنى أن أَجِد إجابة منصفة .


هل تمنى لاعبو المنتخب المصرى الخسارة ؟

جاوبونى بالله عليكم هل تمنى اللاعبون الخسارة هل تعمدوا الآداء دون المستوى حسب تحليلاتكم الفنية ؟!

اعتقد ان اللاعبين كانوا أكثر تطلعاً بالمكسب وآداء المباريات على أعلى مستوى فإحراز الفوز كان سيضيف لهم أولاً عملياً ونفسياً بل ومادياً فلم يتعمد اللاعبون الخسارة أو التكاسل فى آدائهم لكنكم من قبل حتى بدء كأس العالم اغتالتوهم معنوياً .

فكل تصريحاتكم على وسائل التواصل الإجتماعى كانت موجهة لفرد بعينه وهو اللاعب محمد صلاح كأن الفريق كله تلخص فى شخص محمد صلاح هل فكرتم فى شعور زملاؤه الذين تجاهلناهم وكأن المنتخب كله محمد صلاح ؟! هل فكرتم حتى بالعبأ الذى ألقيتموه على كتف محمد صلاح بالفوز أمام المنتخبات الأخرى هل تناسيتم إصابته؟!

ماذا بكم يا أهل مصر أراكم لم ترحموا شباب تأهل وفعل المستحيل للمكسب لكن وما التوفيق الا من عند الله تلك إرادة الله فهم سعوا حتى وإن تضافرت أخطاء عديدة من إتحاد الكٌرة أو إزعاج وفد الفنانين والإعلاميين للمنتخب كل هذه أخطاء سيتم التحقيق فيها من قبل الجهات المسئولة عن ذلك .


لكن سؤالى الأهم ما هذا الإغتيال المعنوى الذى فعلتموه فى منتخبكم ؟!

بعد هزيمة المنتخب السعودي اول مرة رأيت تغريدة لدكتورة رغدة السعيد عن انتقادها لاغتيال تركى آلِ شيخ لمنتخبه وقالت أن هذا الإغتيال يؤدى إلى الفشل لم تكن تعلم دكتورة "رغدة السعيد " أن الجمهور المصرى سينتظر منتخبه أمام الفندق ليسبه بأبشع الألفاظ السوقية ليحطمهم معنوياً فكما قال كوبر لا تذبحوا اللاعبين لا مستر كوبر لقد طعناهم غدراً .

 الأغتيال المعنوى حقاً مشروعاً يا أهل مصر ؟!


كل تعليقاتكم وتغريداتكم متعلقة بمحمد صلاح لقد قمتم باستفزاز مشاعر زملاءه ليخرج أحدهم عن صمته مغردا باستنفار من سلوككم تجاه الفريق بأكمله فذكر محمود تريزيجيه عبر حسابه الخاص فيما معناه أنكم لا تعيرون بالا بِنَا حتى لو متنا على أرض الملعب لكن إذا عطس صلاح تحزنون تجاهلتونا فماذا انتظرتم منا ؟

هل أنتم سعداء يا أهل مصر بما حدث هل نجحتم فى اغتيال منتخبكم وحطمتوه نفسيا هل تعلموا أن الاغتيال النفسي من أقذر الأساليب التى تستخدم ضد العدو وخاصة فى السياسة هل جعلتم منهم أعداء لنا ؟!

هل صار الاغتيال المعنوى حقاً مشروعاً لكم لتفعلها مافعلتم ؟!

من من المنتخبات الأخرى فعل أهل بلادهم مافعلتم ؟!

حتى لو حدث أدين بشدة هذا الفعل لكن مافعلوا يافراعنة مافعلوا يامصريين !!!!


باسم كل مصرى أنا اعتذر للمنتخب المصرى وأعلم جيداً كم تمنيتم أكثر منا الفوز وأتوجه بالشكر لكل من شارك فى فريق المنتخب. كلكم رائعون كلكم تمتعونا بلعبكم كلكم رجال شكراً لكم للصعود لكأس العالم بعد٢٨ عام شكراً صلاح للعبك رغم ألمك وحرصك على بلدك .


 ولكل من أساء ارتقوا وارحموا واعذروا وساندوا منتخبكم هكذا عاهدنا العالم يا اهل مصر.





التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين