2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

10/14/2018

شوق


شوق

علي سلمان الموسوي


في ملامحِ الماء الهادئ

يجرُ البحرُ عربةَ الشوقِ

لتنامَ اوجاعُ الليل

يمنحني عندها

رفيفَ فراشةٍ لا تعذر غيابي ،

اهدي اسرابَ نحلها

مراعياً خصبةَ المراح

وقصائداً بحلاوةِ العسل

كي امحو ..

مرارةَ الصقيعِ من فمي

ومن خلف شعاع الشمس

ابني مأوى لكفوفها بالحناء ،

بين كلمتين..سائغتين..

اقبلُ سراطَ العثراتِ

اقفُ بلا حراكٍ ؟

اتتظرُ شراراتِ المراثي العابرةِ

كي أطلقَ  لحنجرتي السراح ،

انتظرُ وقوفَ الجنائن

كشجرةِ الربِ

بينَ الصلبِ والترائبِ

عندَ ربيعِ البيوتِ..

لا املكَ جنةً لوحدي

ولا عشاً يسامرُ الجراح.


للمزيد
نفسي مدير قسم الأدب و الشعر
علا السنجري
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين