2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

10/02/2018

القاتل ليس بغريب




القاتل ليس بغريب

 بقلم/ نجلاء الراوي

 المودة والرحمة هما الأساس القوي لكل العلاقات الإنسانية وعند حدوث الخلافات فإن المودة والرحمة كفيلتان بحله ..هكذا كانت الثقافة العامة التي تسود المجتمع المصري .. في السنوات القليلة الماضية بدأت تلك الثقافة تتغير ، إلى أن استبدلها البعض بثقافة العنف والقتل .. وشاهدنا كثيراً من أعمال العنف الغير مبرر في الشارع المصري والذي وصل في كثير من الأحيان إلى ارتكاب جريمة قتل ، وانتقلت تلك الثقافة دون سبب واضح إلى عدد ليس بالقليل من الأسر المصرية ..

 تشهد ساحات المحاكم عدداً من قضايا القتل الأسرية الجانى فيها الأب أو الأم بشكل متكرر أصبحنا نصعق من بشاعة جريمة قتل حدثت داخل إحدي الأسر المصرية ، ولانعلم كيف لأب أو أم تحولوا لقتلة وجناة والمجنى عليه هو أحد الأبناء أو جميعهم .. هل هي طاقات من العنف أصبحت تنفجر داخل البيوت ..عنف القوي ضد الضعيف ، فقد تجد أب يعذب ابنته ويطفئ السجائر في جسدها ويمنع عنها الطعام ألي أن ينهك جسدها وتستسلم للموت ، وآخر يعلق إبنه في سقف حجرة إلي أن يموت الابن، مشاهد كثيرة مختلفة من العنف مستحدثة على مجتمعنا ..

 هل هي نتيجة غضب وإجرام أو مرض نفسي انتشر وأصاب للأسف بعض الأسر المصرية ، فأصبحت ترتكب داخلها جرائم قتل بشعة مثل أب يقتل أبنائه وزوجته و أم تقتل رضيعها أو أخ يقتل أخته .. 

إقرا المزيد الوعود لن تنفذ



أصبحت الجريمة الأسرية أمراً ملفتاً للانتباه .. ساحات المحاكم تشهد عدداً من قضايا القتل الأسرية الجانى فيها الأب أو الأم ما يحدث من جرائم أسرية تحتاج إلي دراسة وتحليل ، فهي ترتكب داخل جدران المنزل المفترض به أن يجمع أفراد الأسرة في حب وأمان ومودة ورحمة ..
 ولكن نفاجأ بأن المنزل قد تحول إلى مسرح لارتكاب الجريمة .. ونبحث في الأسباب التي تقال إنها وراء إرتكاب الجاني لجريمته نجدها لا تشرح سبباً منطقياً يبرر وصول الأمر إلي حد ارتكاب جريمة قتل غياب الوازع الديني من أحدى الأسباب التي نعلمها جميعاً بأنها تقف وراء إرتكاب الجرائم ، لكن من المؤكد أن هناك أسباباً أخرى جعلت بعضاً من البيوت تتحول إلي مسرح ترتكب فيه الجرائم .. 

                  إقرأ أيضا  أسطورة ملياردير الغلابة المصري



تعدد حدوث الجرائم الأسرية بشكل متكرر يُعتبر بمثابة ناقوس خطر يدق حتى ننتبه للتغيرات التي تحدث داخل المجتمع والأسر المصرية ، فهى ظاهرة تمثل خطورة بالغة لذلك يجب أن تأخذ على محمل الجد ، و يجب دراستها من قبل علماء النفس لكى يقفوا على الأسباب الحقيقية التى جعلت العنف والجريمة تحدث داخل الأسرة المصرية .. والعمل على إيجاد علاج لتلك الظاهرة لما تمثله من خطورة على المجتمع ، والعمل على دراستها ومعرفة أسبابها من قبل المتخصصين ، وإيجاد حلول للقضاء عليها .
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين