2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

11/12/2018

المصرية ريم أحمد في ماستر شيف كندا



 متابعة
   علا السنجري

في بداية هذا العام، تم اختيار الكندية المصرية ريم أحمد (٢٦عاما) من بين أفضل ٢١ طاهيا شاركوا في برنامج ماستر شيف كندا، وهو واحد من أكبر برامج الطهي في العالم. 

Earlier this year, Egyptian Canadian Reem Ahmed (26 years) was selected among the top 21 cooks who participated in MasterChef Canada, one of the biggest culinary shows in the world.

انتقلت ريم أحمد إلى كندا قادمة من مصر قبل تسع سنوات. تخرجت كمهندسة الطب الحيوي، ولكن الطهي بالنسبة لها تكن له شغف كبيرا. وهي الآن تبدأ في مسار جديد في حياتها وتسعي وراء حلمها بفتح مطعم للمأكولات مصري. وتعتز بوصفات جدتها، والتي تؤثر بشكل كبير في وصفاتها التي تعدها. وهي تعتبر والديها وأخوها وزوجها وابنها الصغير هم أكبر الداعمين لها.

بعد تجربتها في برنامج ماستر شيف كندا، عادت ريم الي عملها، حيث تدرس الفيزياء والتفاضل والتكامل للصف الـ ١٢ (ثالثة ثانوي)، وهي في نفس الوقت تدرس فن الطهي بشكل مهني لتتمكن من فتح مطعها الخاص والذي ستطلق عليه " الهرم"  The Pyramid,  والذي ستقدم فيه أكلات مصرية. 

Reem Ahmed moved to Canada from Egypt nine years ago. She graduated as a Biomedical Engineer, but recognizes cooking as her true passion. Now, she’s setting off on a new path and following her dream to open an Egyptian restaurant. She cherishes her grandmother’s recipes, and they influence many of her own dishes. Ahmed’s biggest supporters are her parents, brother, husband, and their young son. 

After the MasterChef Canada experience, Reem is now back at work, teaching grade 12 physics and calculus while working on getting her culinary career started. She plans to open her own restaurant, The Pyramid, where she serves Egyptian food. 

على الرغم من خروجها المبكر من المسابقة، تعترف ريم أن تجربة ماسترشيف كندا قد علمتها ألا تتوقف عن الإيمان بنفسها، وهي تأمل أن تكون مصدر الهام لكل من شاهدها في البرنامج لتحقيق أهدافهم. 

عندما سُئلت كيف أصبحت واحدة من أفضل عشرة طهاة في كندا، أجابت بأن كل ما كان عليها فعله هو ملء الطلب للتقدم للمسابقة عبر الموقع الالكتروني للبرنامج وإرساله، قائله: "الأمر يتعلق باتخاذ خطوات صغيرة".

Despite her early exit from the competition, Reem shares that the MasterChef Canada experience taught her to never stop believing in herself, and that she hopes others will see her on the show and be inspired to reach their goals.

When she was asked how she becomes one of Canada’s top ten home cooks, she answered that all she had to do was fill in the application online and submitted it. “It’s about taking small steps,” she said.
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين