2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

12/11/2018

شدقُ الغربةِ ...

شدقُ الغربةِ ...


شعر : مصطفى الحاج حسين .

وتهمسُ لي الدُّروبُ

تغوي خطايَ

برائحةِ الذّكرياتِ المثيرةِ

وينهضُ بداخلي أفقٌ

يومضُ بأنفاسي الحنين

ياحبي النّابتَ على سفوحِ الغيمِ

ياندى الفجر في صحراءِ رحيلي

أحنُّ إلى مسقطِ عشقي

وإلى رضابِ الأنينِ

وشهقةِ أصابعِ المطر 

كم كانَ قلبي يقطفُ الضّوءَ

عن شفاهِ العنبِ ؟!

آهٍ ياموتي الذي يرابطُ 

في دمي

يراقبُ فلولَ الموجِ

لينقضَّ على قصيدتي 

ويرغمُ الطّريقَ على التَّلاشي

أحدِّقُ في عماءِ الدَّهشةِ

أستصرخُ سحابَ اليباسِ

وأنادي على بلادٍ

ضاعت عن وريدي

ماعادت تسمعُ ثغاءَ الحلمِ

التفَّ الثّعبانُ على غيمها

وصارت بيوتها وكراً للخرابِ

أنا أبحثُ عن سماءٍ

لا تقضمُ الأجنحةَ

عن شمسٍ لا تغشى روحي بظلمتها

أبحثُ عن نهدٍ لا يدر بفمي

البارودَ

وزبدَ الحطامِ

آهٍ ياوطني من شدقِ الغربةِ

تصحَّرَ أفقُ الكلامِ

تكلَّسَ نبضُ النَّسمةِ

تحجَّرَت أنفاسُ الرُّؤيا

وماعادتِ الأرضُ

تثمرُ العشاق *

مصطفى الحاج حسين .
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين