2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

12/02/2018

حكايات ماما زوزو نور وأمل

حكايات ماما زوزو نور وأمل


بقلم دكتورة زينب زكي 

كان ياما كان .. يا سعد يا إكرام .. ما يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام كان فيه زمان زمان .. أميرة جميلة .. وكمان كان فيه راجل غلبان .. إيه اللى حصل ؟؟؟؟؟؟؟ تعالوا نشوف ..

 كان فيه جزيرة في البحر بعيدة .. عليها أميرة وحيدة .. جميلة جدا .. لكن مش سعيدة .. وفى يوم من الأيام كان فيه صياد ماشي بمركبه في البحر .. عيشته صعبة .. ومفيش لأيامه طعم .. كان تايه ف البحر .. وخايف م الموج والغدر .. وبيدور علي بر .. شاف من بعيد الجزيرة .. وسمع صوت الأميرة .. قرب لقاها حزينة .. ومحبوسة ورهينة .. البحر والموج حراسها .. حابسين حتى إحساسها .. وسجن تاني جواها .. مزود تعبها وعياها .. اتقابل الصياد والاميرة .. لقاها طيبة وذكية .. وحكيمة ووفية .. هونت عليه ظروفه .. وخففت رعبه وخوفه .. وهي ارتاحت لوجوده .. واطمنت لكلامه وردوده .. وعرف طريقها الابتسام .. والخوف إللي جواها نام .. لكن البحر والموج غدارين .. ماسابوش الإتنين مرتاحين الدنيا غيمت .. والجزيرة عتمت .. والأميرة جريت جوا كهف من الكهوف .. وسابت الصياد حزين وملهوف .. رجع من تاني للقارب .. من غير صديق ولا صاحب .. يهون عليه وحدته ويحلي مرارة غربته غير صوتها من بعيد .. وفضل هو علي الشط بالقارب .. لا قادر يرحل ولا قادر يستنى .. لا بالوحدة رضي ولا بالصاحب اتهنى .. عمال يضحك عشان ينسى .. والضحك ساعة الهم أقسي .. ويدعي ويقول يا رب .. إبعد عنها وعني الكرب وفى يوم من الأيام قرر يخلص الأميرة من حزنها ويروح يخلصها من مرارة وحدتها وكهفها وبسرعة حضر سلاحه وأخذ مركبه ومعاه ناسه وحارب الحراس اللى حابسينها وعن الناس حاجبينها وأخدها بين إيديه ونجاها وقالها من النهاردة إنتى أميرتى هتعيشى فى بيتى و جنينتى ومفيش حزن ولا كرب طول ما بندعى ونقول يارب وتوتة توتة خلصت الحدوتة ماما زوزو
التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين