2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

12/05/2018

معاني في الحياة..الوفاء


معاني في الحياة..الوفاء




بقلم: لميا مصطفى 

للحياة معاني كثيرة قد يغيب على الإنسان التركيز في معانيها والتمعن فيما ترمي إليه
هذه المعاني تُعد معنويه وشفافة في معناها وتتطلب جهد جهيد مِنا حتى نحققها على أرض الواقع، مُنذ أن كُنا صغار ونحن نسمع عن الأمل والوفاء والشهامة والأمانه والكثير من الكلمات التي تحمل في طياتها أُسس مبادئ يشقى كل والد ووالده حتى يغرس بعضها في نفوس أطفالهم،وكلما تقدم بِنَا العمر نعود ونقرأ نفس هذه الكلمات حتى يُصبح بعضها قد ترسخ في نفوسنا. 

فالإنسان يولد ولديه استعداد لاكتساب تلك المعاني والاقتداء بها ، وكلما كَبُرنا تفهّمنا
أكثر تلك المعاني،وإذا بحثنا في نفوسنا نجد أننا نعمل ببعضها ونسعى لتحقيق بعضها الآخر، الوفاء هل هو صفة مُكتسبة أم غريزية في الإنسان؟ 
يُعتبر الوفاء صفة غريزية تولد مع الإنسان فلا يمكن أن نزرعها في الإنسان و نُنميها دون أن تكون طبيعته البشرية تُؤهله لذلك وهنا يكون دور الوالدين في ترسيخ صفة الوفاء في الطفل يبدأوا بأنفسهم فإذا وعدوا الطفل بشيء يجب الحفاظ على هذا الوعد حتى الوفاء به ليترسخ لدى الطفل مبدأ الوفاء بالوعد مهما كانت الظروف فتكون رساله غير مباشره للطفل التزامه بوعوده الصغيرة تِبعاً لمرحلته العمريه وتظل تنمو معه حتى يَكبُر يتسع لديه فكرة الوفاء إن كان بالكلمة أو الدَينْ أو الوفاء بالعهد. 

ويُلاحظ أن الشخص الوفي يسعى الكثيرون إلى التقرب منه حيث يكون محل ثقة منهم ويكون لديه صفات إيجابيه مثل صِدقُه ومحبته لفعل الخير والسعي لمساعدة الآخرين. والوفاء في أبسط تعريف له هو الالتزام تجاه الله والنَّاس،قال الله تعالى في سورة الإسراء(وأَوفُوا بِالعهدِ إِنَّ العَهدَ كَانَ مَسئُولاً)


أي أنه التزام ديني قبل أن يكون أخلاقي فيُعد من أساسيات السلوك الإسلامي 
قال تعالىَ في سورة البقرة 
(ليس البِر أن تُولوا وجوهكم قِبَل المشرِقِ والمغرِبِ ولكن البِرَ مَن آَمَنَ بالله واليَوم
الآخر والملائكة والكتَب والنبِيِن وآتي المالَ علَى حُبِهِ ذَوى القُربىَ واليَتَمىَ و 
المَسَكِين وابنَ السبيل والسَائِلِينَ وفي الرِقَابِ وأًقَامَ الصَلوَةَ وأَتَى الزَكَوَةَ و 
والمُوفون بعهدِهِم إذا عَهدوا والصَّبِرِينَ فىِ البَأسَاءِ والضَرَّاءِوحِينَ البَأسِ 
،أُولئِك الذيِن صَدَقُوا وأُولئكَ هُم المُتَقُون). 

الوفاء بالعهد مع الله هو الالتزام بالمسؤوليات المُلقاه على عاتق الإنسان بدايةً. 
من المسؤوليه الشخصيه بين الإنسان وربه وصولاً إلى مسؤوليته تجاه الآخرين. 
وكان الرسول صلى الله عليه وسلم معروفاً بالوفاء بالعهود حتى مع الكُفار و الأعداء،قال رسول الله(ص) (اضمنوا لي ستاً من أنفسكم أضمن لكم الجنة: 
اصدقوا إذا حدّثتم وأوفوا إذا وعدتم وأدوا إذا أئتُمنتم واحفظوا فروجكم وغضوا. 
أبصاركم وكُفوا أيديكم)صدق رسول الله. 
وقال الله تعالى في سورة النحل(وأَوفُوا بعَهد الله إذا عَهدتم). 

كلمه أخيره للوفاء صور مُتعدده سوف نسردها تباعاً وهنا أذكر جملة لأحد. 
حكماء العرب إذ يقول :بأي شيئ يُعرَف وفاء الرجال دون تجربة واختبار قال: 
بحنينه إلى أوطانه وتلهُفه على ما مضى من زمانه،إن من علامة وفاء المرء. 
ودوام عهده حنينه إلى إخوانه وشوقه إلى أوطانه وبُكاؤه على ما مضى من زمانه

معاني في الحياة..الوفاء



التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين