أخبار وفنعام

4+1 يتساءل.. هل يسافر السيسي إلى واشنطن في هذه الحالة!

كتب سامح عبده 
ناقش برنامج “هنا العاصمة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة “سي بي سي” في فقرته الأسبوعية 4+1 ملف العلاقات المصرية الأمريكية.. وهل يسافر الرئيس عبدالفتاح السيسي في حال قررت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل السفارة الأمريكية بإسرائيل إلى القدس؟!.

ووصف أمين اللجان النوعية بحزب المصريين الأحرار محمود العلايلي الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب بأنه أكثر شخص مثير للجدل في تاريخ الولايات المتحدة فضلاً عن أنه رجل عنصري للغاية.

وأكد العلايلي أن أكبر خطأ في مصر هو اختصار العلاقة مع ترامب في نقل السفارة ومشروعه لإدراج جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية.

وأضاف القيادي بـ”المصريين الأحرار: “لا يمكن أخذ المسئلة بهذا الشكل فقط لأن مستشاري ترامب قبل الانتخابات يختلفون عن المتواجدين معه الآن”.

واختتم العلايلي حديثه بالقول: “لا يمكن اختصار مقابلة السيسي لترامب بالقضية الفلسطينية لأن الرئيس الأمريكي ليس الأول الذي يعد بنقل السفارة”.

وشدد الإعلامي إبراهيم الجارحي على أن المصلحة الوطنية هي الحاكمة في العلاقات مع الولايات المتحدة ورئيسها ترامب.

واستطرد الجارحي أن مصر ليس هي الدولة الواحد المتحكمة في القضية الفلسطينية لذلك لا يجب مهاجمة الرئيس السيسي في حالة سفره لواشنطن بعد نقل السفارة لأن في هذه الحالة ستكون هناك دول أخرى لم تتحرك لمنع هذا الأمر.

ومن جانبها قالت الكاتبة عفاف السيد: “آه يسافر.. لأن علاقتنا بالقضية الفلسطينية ليس نقل السفارة فقط”.

وتابعت عفاف: “مينفعش مصر تبقى بابا وماما اللي لازم يحلوا مشاكل الدنيا كلها في الوقت الذي يتخلى عنها العالم كله عند وقوعها في أي مشكلة”.

وأوضحت الكاتبة أن الولايات المتحدة لديها نظام في الحكم يتحكم في السياسة الخارجية وليس الرئيس.

وأيدت الإعلامية لميس الحديدي أمر سفر الرئيس السيسي إلى واشنطن حتى ولو تم نقل السفارة مع ضرورة تشكيل لوبي قوي يساند القضية الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: