حياة الفنانينعام

الرضا




بقلم: مها نور
اوقات كثيرة يبتليك الله ببلاء ايا كان البلاء من الممكن أن يكون مرض، مشكلة ،ابناء ،ضيق في الحال فاانواع البلاء كثيرة

وقتها قلبك بيكون مهموم وحزين وحاسس ان الدنيا ضاقت واسودت أمام عينيك وقتها بتحاول تتكلم مع شخص قريب ليك هيقولك اصبر وقول الحمد لله فتلاقي نفسك بتردد لوحدك وبدون ما تشعر “الحمدلله” بتقولها وقلبك موجوع حزين متألم من كتر الهم


لأ اوعي تقولها وانت مكسور قولها وقلبك كله إيمان و رضا بقضاء الله قولها وقلبك كله يقين بإن صبرك علي البلاء دة جزائه إن الله سبحانه وتعالي هيرضيك وهيفرحك بهدية كبيرة اوي

ربك قادر أن يبدل حزنك فرح وسعادة واطمئنان فقط اصبر متستعجلش دا حبيبك النبي قالنا

(عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن
إن أصابته سراء شكر فكان خير له . وإن أصابته ضراء صبر فكان خير له )

ربنا مبيعملش حاجة وحشة ابداً لازم نفهم كلنا الكلمة دي ونكون عندنا يقين بها لأن ربنا حنين أوي عمرو ما هيقسوا علينا ولازم دايما نفتكر كلمتة (لا يكلف الله نفسا الا وسعها )

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: