أخبار وفنعام

عندما تعنى أم كلثوم




كتب . د. ياسر منجى


إعلان صحفي مصحوب برَسم من أعمال المصور ورسام الكاريكاتير الإسباني “خوان سانتُس”، يُرَوّج لحفل الخميس الأول من شهر إبريل عام 1937، لكوكب الشرق “أم كلثوم”.

كان “سانتُس” قد استوطن مصر، ولمَع نجمُه بالتدريس في مدرسة الفنون الجميلة بالقاهرة، فضلاً عن كونه واحداً من أشهر رواد فن الكاريكاتير بالصُحُف والمجلات المصرية – 



وبخاصةٍ مجلة “الكشكول” – خلال العقود الأربعة الأولى من القرن العشرين. ويحتوي متحف “محمود مختار” على تمثالٍ نصفيٍّ من البرونز، جَسَّد فيه “مختار” ملامح “سانتُس”، وجزءاً من ملابسه، التي تميزت برباط عنقه المعقود على طريقة فناني هذا العصر.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: