أخبار وفنعام

أين حق يوسف ؟!

سامح عبده

قال والد الطفل يوسف الذي توفي بطلق ناري طائش في مدينة السادس من أكتوبر، أنه لن يترك حق ابنه يضيع ويذهب سدى، إلا لو تلقى طلقتين في مخه قضى عليه وأن القصاص العادل من المتهمين هو ما سيبرد ناره لأن موت يوسف قضى على عائلة بأكملها.

ذكر الأب في مداخلة هاتفية مع الإعلامية ريهام سعيد في حلقة مساء الثلاثاء، من برنامج “صبايا الخير”، المذاع على فضائية “النهار”، أن المشتبه بهم في قتل يوسف صدر لهم أمر ضبط وإحضار في يوم 25 مايو الماضي وهذا دليل على وجود أدلة تدينهم، ولكن لم يتم القبض عليهم للآن فواحدًا منهم ضابط شرطة والآخر ابن عضو في مجلس النواب، بل أن والده كتب على مواقع التواصل الاجتماعي أن نجله معه وسيسلمه للنيابة في الوقت المناسب، وتساءل الأب في أي بلد وفي أي قانون يحدث هذا؟ ولماذا لم يتم القبض عليهم للآن؟ بالرغم من أنهم معروفين ومعروف مكانهم ومكان عائلاتهم في محافظة الفيوم، 
ومع ذلك لم يتم القبض عليهم ومن المحتمل أن يكونوا خارج البلاد.

علقت مقدمة برنامج “صبايا الخير” موضحة أنها أثناء تغطيتها لحادثة الطفل يوسف والذي يحمل نفس اسم ابنها كانت تبكي في صمت، لأنها وضعت نفسها مكان أهله، وأضافت “سعيد”، أنها غير موافقة على تركيز وسائل الإعلام على حادثة واحدة كحادثة الطفل يوسف ثم تذهب عنها إلى حادثة جديدة فهي مصرة أن تعرف مصير هؤلاء الجناة خاصة وأنه صدر أمر ضبط وإحضار لهم ولم يتم القبض عليهم، لذلك يجب فتح قضية يوسف حتى يتم القبض على الجناة لينالوا جزاؤهم الذي يستحقوه، ليتم وقف ضرب النار في الأفراح، متسائلة: ما المعنى وراء ضرب النار للتعبير عن الفرحة أو السعادة؟ قائلة: “ده اسمه هبل”، وأشارت ريهام سعيد أنه لا يعقل أنه بعد سنوات من قيام الثورة نعود لنغمة “ده ضابط أو ابن فلان”.

وجهت “سعيد” الشكر لرجال الداخلية الذين استطاعوا حل هذه الجريمة كما وجهت نداء إلى وزير الداخلية والتي تعلم جيدا أنه شخص محترم على حد وصفها، قائلة: الوطن يمر بظروف صعبة لكن من يوفر أمننا غيركم ولهذا فلابد من رجوع حق يوسف حتى لا تسمع تلك النبرة فى صوت أبيه فنحن نريد أن ننسى نغمة “ابن مين”.

في نفس السياق قامت “سعيد” بعرض صور من التقرير السابق عن حالة يوسف في المستشفى وكذلك عرض صور من عزائه والذي أصر فيه والده ووالدته على إرتداء اللون الأبيض لأنه كان يكره اللون الأسود والحزن كما ذكر والده الذي أكد على أن من كرم الله على يوسف أن يظل فى غيبوبة ليتوفى ثالث يوم من أيام شهر رمضان ليؤكد له أنه شهيد وفي مكان أفضل.

يذاع برنامج “صبايا الخير”، أيام الأثنين والثلاثاء والأربعاء من كل أسبوع على فضائية “النهار”، وتقدمه الإعلامية ريهام سعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: