عاممقالات

الشاه والعظة



بقلم / محمد ماهر شمس.

حضرت إلى القاهرة السيدة فرح ديبا امبراطورة إيران السابقة زوجة شاه إيران السابق محمد رضا بهلوي لإحياء ذكرى وفاته ..وفي حديث تليفزيوني حكت عن معاناتها وزوجها الإمبراطور وأولادها عقب الإطاحة بنظام حكمه على إثر الثورة الإيرانية عام 1979، وكيف تنكرت لهم أمريكا وبعض الدول ورفضت سفر الشاه إليها..وكيف استقبلهم الرئيس الراحل السادات وسمح باقامتهم في مصر حيث توفي الشاه وتم دفنه..

ذكرت الامبراطورة التي كانت حديث العالم في الثراء والأناقة أن آيات الله في إيران كانوا منظمين واستطاعوا التأثير على الناس وكيف تأثرت حياة الأسرة بفقد الحكم ثم وفاة الشاه..وكيف انتحر إثنان من أبنائها نتيجة لذلك..

تأثرت كثيرا من هذا الموقف وتلك النهاية التي تعتبر عظة وعبرة لمن كان له قلب..رجعت بذاكرتي إلى الوراء وتذكرت ما كتب عن فترة حكم الشاه..حيث الإسراف والبذخ على أسرته وحاشيته مقابل الفقر وسوء المعيشة لسواد الشعب الإيراني وتكميم الأفواه واعتقال وتعذيب المعارضين مما شجع الشعب على الاستجابة لدعوة الخوميني وآيات الله للخروج على الحكم .. إلا أن الإيرانيين أصبحوا كمن استغاث بالرمضاء من النار..فلم يكن الحكم الديني بأفضل من سابقه..وتستمر القبضة الحديدية لرجال الدين في ظل الفقر والقمع للشعب..قلت لنفسي ما ذا لو أن الشاه أقام دولة العدل والمساواة بين المواطنين وارسى ركائز الديمقراطية والمشاركة خلال فترة حكمه التى استمرت 37 عاما ، لو فعل ذلك كان قد خدم شعبه وفوت الفرصة على هؤلاء الملالي أن يفسدوا في المنطقة كما يحدث الآن..تذكرت أيضا كيف زال حكم مبارك بعد ثلاثين عاما ثم ورد إلى خاطري ما يفعله الآن أمراء الخليج ..حمدت الله أن الشعب المصري لم يسمح بإقامة دولة دينية عقب ثورة يناير لأنه أدرك العواقب الوخيمة من وراء ذلك فكانت ثورة الثلاثين من يونيو .

رحل الشاه وترك خلفه درسا وعظة لن ينساها التاريخ كما سجل فرعون مصر الذي أبى وأعرض عن الهدى فكان من الهالكين..” قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء و تعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شئ قدير “..صدق الله العظيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: