أخبار وفنعام

مفيدة شيحة: لو تأكدت من حب زوجي رغم طلبه الانفصال هتنازل عن كرامتي وهحاول معاه



سامح عبده
 ناقش برنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا”، المذاع على قناة “cbc سي بي سي”، في حلقة السبت، موضوعا بعنوان “نهاية من طرف واحد.. تسيبه يسيبك”، وطرح البرنامج سؤال: ماذا تفعل المرأة عندما يطلب منها الرجل الانفصال؟ هل ستتصرف على طريقة فيلم “آسفة

أرفض هذا الطلاق”، وترفض وتحاول مرة أخرى، أم ستحافظ على كرامتها وتتركه في سلام؟

وعلقت الإعلامية مفيدة شيحة على الموضوع قائلة: “بالنسبالي لو متأكدة أن جوزي بيحبني وقرر يطلقني هتنازل عن كرامتي وهحاول معاه، أما لو ظهر في عينيه عدم الحب وقرر ننفصل، هنفصل في هدوء وهحافظ على كرامتيوأضافت “الكرامة بتوجع، خصوصا لو في حب جديد في حياته، مقابلتش راجل اعترف بحبه لأخرى، معظم الرجالة اللي بيحبوا على زوجاتهم مابيقولوش أنهم بيحبوا.. الراجل لا يملك هذا لأنه عايز يحافظ على بيته وعياله”.
وقالت ضيفة البرنامج إيمان الحسيني “مش هسيب جوزي حتى لو طلب مني، ولو في واحدة تانية في حياة جوزي يبقى أنا اللي غلطانة من الأول


فيما قالت نجلاء محمود “أنا شايفة إن مافيش كرامة بين الراجل والست لأن بعد الجواز بنبقى حاجة واحدة”. ومن جانبها قالت دينا الشربيني “أنا ماتسابش أنا اللي اسيب والموضوع بيختلف لما نبقى صحاب، أو يبقى جوزي أو خطيبي، لو جوزي هحاول معاه أكتر
بينما رأت أميمة عزام أن هناك مقدمات لطلب الرجل للانفصال، وقالت “الست بتحس، مش هحاول وهحافظ على كرامتي، وأي ست ذكية الراجل مايكونش أساس في حياتها”. وقالت دينا الشبراوي “الراجل اللي بيطلب الانفصال فجأة إما من البداية مش مقتنع ومش بتحققله إشباع، أو طلاق طارئ بسبب نزوة، أو رجل مطارد وبيقول هسيبك علشان أحميكي، احتمال واحد فقط ممكن اسمعه واطلب فرصة أخرى لو بيشتكي فترة وبتجاهله”.
وحكت سلوى أحمد تجربتها قائلة “بعد تجربة 20 سنة زواج، مريت بنزوات زوجي، وكنت بعدي بسبب إحساسي بالأمان، وبعد انعدام الأمان والحب تركته، وقررت مش هكمل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: