عاممقالات

” أطفال الشمس لغز حير الأطباء”



كتبت/سمية مجدي

هو لقب أطلقه سكان أحد الاحياء الباكستانية على الشقيقين عبد الرشيد هاشم (9 أعوام) 
وصهيب محمد هاشم (13 عاما)
ارتبطت حياتهما بشروق الشمس أما بعد الغروب فتتوقف كافة حواس الجسد عن العمل وهو ما يشبه إلى حد ما الحياة النباتية وارتباطها بأشعة الشمس.


يقول محمد هاشم والد الطفلين:بعد غروب الشمس تبدأ عيونهما بالانغلاق ويفقدان جميع حواسهما ولا يشعران بعدها بالعطش أو الجوع ويتوقف دماغهما عن أداء وظائفهما بشكل كامل ولا يستطيعان بعد غروب الشمس حتى الذهاب إلى دورة المياه وكأن بطاريتهما تفرغ مع الغروب ..
واما الاطباء فيقولون إن مرضهما نادر جدا حتى أنه لم يتم تسمية هذا المرض على الصعيد العلمي.
وأن الوظائف الحيوية للطفلين لا ترتبط بالعتمة أو الضوء بل بشروق الشمس وغروبها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: