شعر وحكاياتعام

العمر ثواني


صائغ القوافي الشاعر 

فهد بن عبدالله الصويغ
يا صاحبي إن العمر ثواني
فلا تخلف الميعا و العهود 
ستلقى من أنكرت بالقضاء
فالديان حي و موجود 
لا تحسبن بالموت فناء 
بل الموت حياة وخلود
فليس كل ما تدركه عيناك 
قد كان هو ذاك الوجود 
تعلم سر الحياة وفنها
ولكن لا تتجاوز الحدود
فلن تخرق السماء يومآ
ولن تك يومآ رب معبود
إسأل من سبقوك دهرآ 
لتعلم قولي و ما المقصود
كن كما شاء لك أن تكون
عبدآ مخلص بلا جحود
أشكر الرب على نعمائه
وصل دومآ على المحمود
27-12-2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: