أخبار وفنعام

البتكوين” ومخاطرها.. لميس الحديدي تتحدث عن العملة الجديدة للإرهاب

سامح عبده
خصصت الإعلامية لميس الحديدي، مقدمة برنامج “هنا العاصمة”، الذي يعرض على قناة “سي بي سيcbc”، الفقرة الأولى من برنامجها اليوم الثلاثاء، عن العملة الجديدة التي انتشرت في التعاملات المالية على مستوى العالم عبر الإنترنت، وهي الـ”بتكوين”.


وقالت لميس إن هذه العملة انتشرت بشكل كثيف على مستوى العالم، وتسببت في حالة من الهوس، مشيرة إلى أن هذه العملة ظهرت في 2009، وبدأت بمبلغ 230 دولارا، ثم أصبحت الآن بمبلغ 17 ألف دولار.


وعرضت الإعلامية لميس الحديدي، خطوة بخطوة لتجربة حية لأحد الأشخاص الذين اشتروا الـ”بتكوين”، بالدولارات عن طريق الموقع الرسمي له على الإنترنت.


واستقبلت لميس مداخلة هاتفية من حسام صالح، خبير التكنولوجيا والمعلومات، والذي أكد خلال المداخلة أن “البتكوين” يُتداول خارج البنوك المركزية، وأن هناك بعض الدول ترفض الإقرار بالعملة، إلا إذا أقرها البنك المركزي الخاص بالدولة، وأضاف: “عدد وحدات العملة يبلغ 21 مليون وحدة على مستوى العالم”.


وأوضح صالح أن بعض الدول اضطرت إلى التعامل بهذه العملة المقتحمة سوق العملات، بعد أن أصبح لها مقابل بالدولار، وأن هذه الخطوات تعطيها أهمية واهتمام على مستوى العالم.


وأشارت مقدمة برنامج “هنا العاصمة”، إلى أن “البتكوين” تُستخدم في عمليات غير شرعية بسبب غياب دور الدول في تتبع التعاملات بها، وغياب دورها في السيطرة عليها وعلى استخدامها وتقنين وضعها، لا سيّما أنها أصبحت تستخدم في غسيل الأموال وتمويل الإرهاب بشكل كبير.


وأكدت لميس أن البنك المركزي المصري لا يتعامل بهذه العملة، وأنه نفى ما تردد عن إمكانية التعامل بها أو تداولها في سوق المال المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: