شعر وحكاياتعام

لـسـت لـي


بقلم / كنوز أحمد
أحترم حزنك ،، وأقدر ذهدك فى
أخبرنى كيف كان يومك بدونى !!
لم تتذكرنى …. فلم تبحث عنى .
يبدو أن وجودى كان مؤثراًلدرجة الإشباع
أصبتك دون وعى منى بتخمة وجودى
لكنى أبداً لم أمل منك ،، أشتاقك ..
تؤرقنى فكرة وجودك فى لحظات لم يتثنى 
لى مشاركتك بها ، لكنك إخترت ..
ولن أقول كلام مرسل
بأن سعادتى فى راحتك 
…. لا
بل أن هدوء نفسى الملتاعة يحتم على الإبتعاد عنك
فلا تبحث عنى حينما تنتهى من نزوتك …
أمتلك حباً شفافاً لوثتة بفعلاتك الصبيانية 
نعم أحبك ،، ولكن …..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: