شعر وحكاياتعام

ما مثلها !





تلك الحكاية كلها 
أهديت روحي
أهدتني 
زهرة بقلبها
ف عشقتها
وعشقت لحظة خوفها
ما مثلها 
عند إحتضاني روحها
تلك الرقيقة
مثل الشتاء 
الدفء يسكن بردها
ما مثلها
حين تحزن عينها
الدمع يفرح حين يلمس رمشها
ويهيم عشقا
إن يوم قبل خدها 
يا سحرها
بنت القصيد
وبيتها!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: