أدم وحواءعام

“حلفاء”



كتب : احمد مجدي

أسير في طريقي..
تتزاحم الأفكار، تحاول الظهور
تجذب الانتباه لتنال حقها من التفكير
تسيطرين أنتِ.
تخفت الأصوات، الضمائر أصابها ما أصابها منذ أيام؛ 
أصبح عقلي يُحَدِثُكِ بدلاً مني.
تسكنين بداخلي.. 
تتسوقين بممرات رأسي التي تعج بالعشوائيات، وحدك تعرفين خباياي وأسراري الدفينة. 
ترتاحين لبرهة بمتنزهات عيني، تشعلين الضوء في كل شئ. 
تبثين فيٌّ روحك.
تطلقين سحرك على ما حاول متعمداً أو بلا وعيٍ مقاومتك مني، ترفضين الثانية التي تمر دون فكرة لستِ بها وليست عنك.
تنامين مطمئنة بركن قلبي، تؤَوِلين كل شئ لراحتك؛ ذلك الشريان وسادة لرأسك، الدماء هي الدفئ بعينه، الدقات تخبرك الوقت. 
تملِّين من دقيقة بلا انتصار، فتتجولين مروراً بكل ذرة تضعين اسمك عليها، ترفعين أعلامك بكل خلية، تكفيكِ قبلة رقيقة لكسب حروب ضارية مع كريات الدم البيضاء؛ تعرفين كيف تقنعينها بأنك حليف، وأيُ حليفٍ أنت ! .


رئيس قسم هو وهي: داليا طه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: