شعر وحكاياتعام

رغم المسافات



رغم المسافات
ذات يوم في جلسه اصدقاء

لمحت حزن في عينيه وكلمه مخنوقه.


ساءلته عن معني الحب في حياته..

فازاح عن قلبه سر خبيء

اجابها وفي صوته رنه حزن ودمعه يداريها

الوفاءهو ان اخلص لها دون علمها.

قالت بتعجب:

احقا تحبها؟؟!!

اجابها..

نعم احبها….

رغم المسافات

وبعد الطرقات

وعدد الدقاءق والساعات

ومني بعض الهفوات

احبها…

رغم انقطاع اخبارها

وعدم معرفتي احوالها

وكيف هي حياتها

وما ان كانت بالحياه

نعم احبها…

احيا علي ذكراها

اشم عطرها

اتذكر حروفها وضحكاتها ولفتاتها

دفيء يدي بيداها

وكم يوءلمني غيابها

نعم أحبها…

رغم مرور السنين

وشيب البدن

هي في عيني مازالت كل النساء

حبي لها حيااااه..

الم اقل لك انها عندي ست النساء

وتتعجب هي…

أحقا كل هذا الوفاء والحب؟؟؟!!!

محظوظه ياانتي…

أيتها الغاءبه الحاضره في قلبه?

بقلمي…

(فاتن فاروق)

21/3/2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: