شعر وحكاياتعام

لا تستعجل قتلى

لا تستعجل قتلى



بقلم
    أميرة العشق
        علا السنجري
يقتلني ألف مرة …. مرة وراء مرة …. يقتل حتى أحلام اللقاء …. لكن طيفه غير عابئ بأفعاله …. يروح و يجيئ في دمائي  …. كيفما شاء …. يستهلك مشاعري …. يعود باذابة السكر في نكهة قهوتنا …. أذوب بين يديه و تسري كلماته في أوردتي …..




أهاتي و تأوهتي …. تصعد وتهبط …. فوق سلالم زفيره و شهيقه …. تحدث زلزالا في براكين الحنين و الأشتياق …. فتموت كل كلمات الغضب و تهديدات الفراق .




غير قابل للنسيان أنت …. موشوم في جدران القلب …. حضورك يجعلني لا ألومك …. بل دائماً و أبداً …. أقدم لك قرابين التسامح …. أغفر كل ذنوبك …. حتى قتلي مرة وراء مرة.






أشتقت لي ؟ كيف وأنت تقتلني بالحنين …. لم ترحم المواعيد من الأنتظار ….  حتى حديث الهاتف حزين ….. من شراسة الذكريات الموجعة …. التي يحملها في قلبه ….. الصباحات لم تعد تتنفس ….. رائحة سجائرك المعطرة بالكريز …. والياسمين.






قبلاتك لن تجعل نوافذ معذبة بالدموع …. أن تهدأ …. أحضانك لن تغني عن جوع …. جسدي لن يعرف الأمان…. الأ بالرقص شبقا في أروقة ضلوعك …. التي تهوى قتلي مرة وراء مرة.




ملحوظة :
———–
لا تستجعل قتلي ….. فأنت آخر طلقاتي .







إقرأ أيضا:
ظلمة الليالي
من نبع الكبرياء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: