شعر وحكاياتعام

همسة عشق

همسة عشق


بقلم/إسراء أحمد

همس لها ذات مرة

أنها بطلته الوحيدة

ويتمنى أن يراها سعيدة

فخفق قلبها عشقا

وابتسمت حنينا للقادم، وعذرا للحاضر، وشماتة للماضى

واكتفت أن تكون بطلة ساذجة في رواية جديدة من رواياته الكثيرة

ساذجة لا تعرف عن الحب سوى الروايات فقط وليست الحقيقة

لا تسمع عنه إلا فى الأفلام ومدة الفيلم لا تتجاوز ال90 دقيقة

وتنتهي القصة الجميلة

خلصت الرواية وأسدلت الستارة

والكل أجمع إنها قصة بين اتنين عاشقين ولسه مكملين

يدوب الناس مشيت مبسوطة

ساب ايديها وبقت مكسورة

قالتله على فين

إحنا لسه ما بنا حاجات كتير 

احنا لسه بتبتدى الحكاية

رد بكل جمود وعلى وجهه البرود

خلاص يا بنتى كنت بطلة فى الرواية وكتبنا النهاية

استنى متمشيش

قولتلك متلزمنيش

خلاص الحلم خلص

وصحيت على الكابوس

والملامح بان عليها السكوت

واتمنت وقتها تبقى مجرد كومبارس تانى فى رواية أو حكاية من إخراجه وتأليفه

حبتيه لدرجة أنك تتمنى تكون كومبارس من بعيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: