شعر وحكاياتعام

كيف استطعتِ

 كيف استطعتِ

من قصائد الأديب جهاد موسى 
اسمعي يا سيدتي ،
اريد أن أعلمك شيئا”
أن قلوب البشر ليست
فنادق ، نسكنها متى 
نهوى ، ونتركها متى
نشاء ..

اسمعي يا سيدتي أنا 
لا أناقش غيابك أبداً ، 
ولكني ، ألوم بعض 
الأمنيات التي راودتكِ 
ونحن معاً ، كيف 
استطعتِ أن تنكريها ..

أنا لا أناقش غدرك 
أبداً ، ولكن تلك 
الوعود التي كانت 
بيننا ، كيف استطعتِ ، 
أن تتجاهليها ..

أنا لا أناقش رحيلك أبداً ، 
ولكن تلك القبلات التي 
كانت تروي شفاهك ،
كيف استطعتِ أن تهجريها ..

أنا لا أناقش تمرّدك أبداً ، 
ولكن أسألك عن تلك 
الذنوب ألتي عانقتكِ ، 
كيف أستطعتِ أن تحمليها .. 

أنا لا أناقش بعدك أبداً ،
ولكن أحاسبك على تلك 
الروح التي عشقتكِ
كيف استطعتِ كيف ؟
أن تقتليها ..

الأديب جهاد موسى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: