صحتك بالدنيا

أكتوبر الوردى لدعم أبطال سرطان الثدى

أكتوبر الوردي

كتبت/نهى على

 

سرطان الثدى مش بس للنساء ولكن أيضاً للرجال نعم فهم لهم نصيب حتى ولو قليل الأ أنهم وارد أصابتهم بالمرض.

سرطان الثدي لدى الذكور هو نوع نادر من السرطان يتكون في أنسجة الثدي لدى الرجال. رغم الاعتقاد الشائع بأن سرطان الثدي هو مرضٌ يصيب النساء، فإنه يصيب الرجال فعلًا.

يصيب سرطان الثدي الرجال من كبار السن أكثر، مع أنه قد يحدث في أي سن.

ويحظى الرجال الذين شُخصت حالتهم بسرطان الثدي لدى الذكور في مرحلة مبكرة بفرصة جيدة في الشفاء. يشمل العلاج عادةً إجراء جراحة لإزالة نسيج الثدي. قد يُوصى بطرق علاج أخرى، مثل العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي، وذلك بناءً على حالتك.

إن سبب سرطان الثدي عند الذكور غير معروف.

يعرف الأطباء أن سرطان الثدي عند الذكور يحدُث عندما تنقسم بعض خلايا الثدي بسرعة أكبر من الخلايا السليمة. تشكل الخلايا المتراكمة ورمًا قد ينتشر (ينتقل) إلى الأنسجة القريبة أو إلى الغدد اللمفاوية أو إلى أجزاء أخرى من الجسم.

ومع ذلك يعتبر مرض السرطان من أكثر أنواع الامراض انتشاراً خصوصاً بين النساء .

فقد لا تستطيع المريضة تقبل إصابتها مما يجعلها تقع في براثن اليأس والحزن والاستسلام.

وتتطور هذه الأعراض خصوصاً بعد خضوعها لعمل جراحي، أو للجرعات العلاجية والتي تؤثر بشكل كبير على مظهرها الخارجي، وحالتهم النفسية.

وهنا يكمن دور الأسرة في تقديم الدعم ومد يد العون للبطلات، خصوصاً وأن أفراد العائلة هم أكثر من يتواجد إلى جانب المريض ويحتك بهما. ولذلك فهم يلعبون أساسياً ومؤثراً في شفائها.

دعم أبطال سرطان الثدي

ولذلك يجب أن تكون الأسرة كاملةً على دراية بكيفية التعامل مع المريض، وتقديم العون لهما دون إيذاء مشاعرهما وجرحهما.

وبمناسبة مرور شهر أكتوبر الوردي شهر دعم حملة التوعية بمرض سرطان الثدي نقدم لكم في سطور قليلة بعض النصائح القيمة حول كيفية تقديم الأسرة العون لمريضة سرطان الثدي

دور الأسرة من خلال دعمها للبطلات:

 

1- يجب تقديم الدعم النفسي للابطال بشكل دائم وتشجيعهم وتحفيزهم على التفاؤل خصوصاً وأن الدعم النفسي لهم كبير الأثر في تغيير حالتهم ورسم البسمة على وجههم لتكون بذلك تخطو خطوتهم الأولى نحو الشفاء.

2- محاولة تلبية رغباتهم وإرضاءهم، خصوصاً وأن هذه الفترة مؤقتة وسيتعافوا ويستعيدوا صحتهم وجمالهم في الفترة القادمة.

اكتشفي أيضاً:

كيفية التعامل مع مرض سرطان الثدي
دور الأسرة في دعم مريضة سرطان الثدي

1- من الضروري جداً أن يقوم أفراد الأسرة بالبحث وجمع المعلومات والقراءة من أهم المصادر الموثوقة حول مرض سرطان الثدي، فذلك سيسهل بشكل كبير مهمة الاهتمام بالمريضى بالشكل الملائم في تلك الفترة.

2-من أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها أفراد الأسرة للتعامل مع مريضة سرطان الثدي بشكل صحيح هي الصبر والاحتواء. وذلك لتتمكن من دعمها عند معرفة خبر إصابتها بهذا المرض وفيما يلي ذلك.

3- كما أن التحلي بالصبر على انفعالات وغضب المرضى وتقلبات مزاجهم أمر في غاية الأهمية ولذلك يجب الإصغاء إلي ما تقوله جيداً والصبر على انفعالاتهم حتى يتخلصوا مما يكتمهُ في قلوبهم . ويشعروا بالراحة.

4- والأهم من كل ذلك قناعة الأسرة التامة بشفاء مرض الأم والأب وضرورة مشاركتهم الكثير من الوقت في أجواء سعيدة ومليئة بالفرح لتتمكن من مجابهة هذا المرض اللعين.

5-الاهتمام بتوفير التغذية السليمة للبطلات  مع دعمهم بالمكملات الوقائية والعلاجية مثل الجرافيولا و ب17 .

الجميل بالذكر أن انجح المبادرات لابطال السرطان هى المبادرات والمؤسسات المؤثره جداً فى مجتمعنا ، وتبعث دائماً بتجديد الطاقات لمن حولهم.

الدعم للابطال مش بس دعم لهم ولكن فهو أمداد لنا بالطاقه الأيجابيه نعم قدرتنا بالتأثير الأيجابى لهم هو أكبر دعم لنا فى النهايه كل سنه وأنتم 
كل سنة وأنتم أبطال  أقوىاء من أى مرض شرس لعين .

صحتك بالدنيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: