عاممقالات

ليلة استيقاظ الأرواح ..الهالوين

بقلم /غادة عبدالله

إنها ليلة “الهالووين” بتاريخ 31 أكتوبر/تشرين الأول سنوياً. يُقال إن فيها تظهر الأرواح وتحوم الأشباح في الشوارع وحول المنازل. تُعرف هذه المناسبة أيضاً بعيد القديسين.

حيث يعرف عيد الهالوين أو عيد القديسين، بأنه اختصار لعشية القديسين، ويُحتفل به في الواحد والثلاثين من شهر أكتوبر من كلّ عام، وهي الليلة التي تسبق عيد القديسين، ويستمر الاحتفال لمدّة ثلاثة أيام، وينتهي العيد بيوم الأرواح، ويشار إلى أنّ الاحتفال بعيد الهالوين ليس له علاقة بالدين في أغلب المناطق في أوروبا، وأمريكا الشمالية.

-وطريقة الإحتفال به عن طريق إرتداء الملابس الغريبة والأقنعة المخيفة، واستخدام الخدع، وسرد القصص والخرافات عن الأشباح ومسيرهم أثناء الليل، وتعرض على شاشات التلفزة والسينما أفلام الرّعب المخيفة .

 

ليلة استيقاظ الأرواح ..الهالوين
ليلة استيقاظ الأرواح ..الهالوين

ويتصادف يوم الهالوين مع عيد القديسين في اليوم نفسه ، لذلك يعتبر يوم إحتفالٍ عالمي تغلق فيها المؤسسات والدوائر الرسميّةِ الغربيّةِ أبوابها للإحتفال بالعيد. وتزين الشوارع والبيوت في الولايات المتحدة باليقطين، وتحتفل به جميع الطوائف والأديان والثقافات هناك ، وسبب الرداء الغريب الذي يرتديه الجميع في هذا العيد ، حتى لا يتم التعرف عليهم من قبل الأرواح الشريرة ، حيث تقول الحكاية بأن في ليلة العيد تعود كل الأرواح من عالم البرزخ إلى الأرض، وتبقى فيها حتى طلوع الفجر ، ويسود طقس في العيد يسمى “خدعة أم حلوى” بحيث ينتقل فيه الصغار من بيتٍ لبيت يجمعون الحلوى في أكياسٍ و سلالٍ يحملونها في جعبتهم ، ومن يعارض إعطاء الحلوى للأطفال تصيبه لعنة الأرواح الشريرة وغضبها.

 

وهناك بعض من الحقائق لا تعرفها عن عيد الهالوين واستيقاظ الأرواح

-عيد الهالوين هو خليط من التقاليد المسيحية والوثنية

-استخدام فانوس جاك يعود إلى أسطورة “جاك البخيل” إذ تقول الأسطورة ان خدع جاك البخيل لا يقف في وجهها الشيطان إذ لا يستطيع الشيطان من خلال هذه الخدع أن يأخذه إلى الجحيم وكان يجب على جاك البخيل أن يجوب الأرض مصطحباً معه قطعة من الفحم داخل قطعة من اللفت “فانوس جاك” لكي تضيء طريقه ومن هنا جاء استخدام فانوس جاك.

 

-منعت ولاية “ألاباما “في الولايات المتحدة الأمريكية السكان من ارتداء الملابس والأقنعة المتنكرة المخيفة، كذلك منعت من انتحال صفة الكاهن، الحاخام، أو الراهبة في هالوين.

-بخاخ الخيوط الملونة “Silly String”

والذي يعتبر أحد التقاليد التي تستخدم في عيد الهالوين والذي يستمتع في اللعب فيه الكبار والصغار يمنع استخدامه في هوليوود وإذا قمت بذلك فسيتم تغريمك بغرامة قدرها ألف دولار.

 

-فانوس جاك أو اليقطين المضيء والذي يعتبر التقليد الأهم في عيد الهالوين كان ينحت في الأساس من اللفت وليس من اليقطين.

-استخدام الخدع وارتداء الألبسة والأقنعة المخيفة في عيد الهالوين يعود استخدامه إلى القرن التاسع عشر وتم استخدامها أولاً في أسكوتلندا.

 

-لم تسجل أي حالة وفاة لأي طفل في عيد الهالوين نتيجة تناوله حلوى الهالوين على الإطلاق، فهناك تقليد في عيد الهالوين يسمى “خدعة أم حلوى” وهو عبارة عن تقليد يتم فيه توزيع الحلوى على الأطفال المتنكرين ومن لا يعطي الأطفال المتنكرين الحلوى فإن الأرواح الشريرة تغضب منه.

-يرتبط عيد الهالوين في إيرلندا بكعكة الزبيب ” Barm brack” بالإضافة إلى ارتباطه بالنقود والعيدان.

-تقليد “خدعة أم حلوى” ضمن عيد الهالوين في المكسيك يستخدم فيه عبارة “هل يمكن أن تعطيني جمجمتي الصغيرة” وهي تشير إلى جمجمة مصنوعة من السكر وهي احدى الخدع التي تستخدم في عيد الهالوين في المكسيك.

-في الولايات المتحدة الأمريكية يتم إنفاق ملياري دولار على حلوى الهالوين في كل عام.

حيث تحول الاحتفال بـالهالوين لدعابات بالخدع والتنكر بالمقشات واليقطين، وارتداء ملابس وأقنعة غريبة ومخيفة وكأنهم تلك الأرواح الشريرة التي كان يخشاها البسطاء قديمًا.

كما أن القنوات التلفزيونية تعرض أفلام الرعب في تلك الليلة تزامنًا مع الاحتفالات.

وخلال السنوات القليلة الماضية، بدأت متاجر الهدايا ومستلزمات المناسبات في ابتكار أفكار جديدة للاحتفال بعيد “الهلوين”، خاصة مع الانتشار الواسع لهذا الاحتفال ودخوله في أجندة بعض المدارس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: