أخبار وفن

محمد حمدي”فنان عمل وعاش بالظل ولم تسلط عليه الأضواء

 
كتب/خطاب معوض خطاب
الفنان محمد حمدي واحد من الفنانين المصريين الذين عملوا وعاشوا في الظل ولم يهتم بهم أحد ولم تسلط عليهم الأضواء، وللأسف الشديد فإن المعلومات عن الفنان محمد حمدي تكاد تكون منعدمة وشحيحة جدا، فلا توجد معلومة عنه إلا أنه من مواليد 12 مايو سنة 1932، وغير ذلك فليس هناك أي معلومات عنه وعن حياته الشخصية.
فقط هناك بعض المعلومات عن أعماله الفنية علمناها من تتبع الأعمال التي اشترك فيها، وليس هناك أي أخبار عنه ولا عن أحواله منذ سنة 1997 وهي السنة التي عرض فيها آخر أعماله، وهو مسلسل “اللص الذي أحبه”.
وقد اشتهر الفنان محمد حمدي كثيرا بأدائه لدور الضابط والمحقق في عدد كبير من الأفلام السينمائية، كما اشتهر أيضا بأدائه لدور رجل الأعمال ودور الرجل الأرستقراطي في عدد آخر من أعماله الفنية.
وربما نتذكره في دور رجل الأعمال “محسن بيه” في فيلم “شادر السمك”، وكذلك في دور ضابط البوليس الذي أرسل للفنان عمر الشريف ليخبره بحكاية القبض على شقيقته نفيسة في فيلم “بداية ونهاية”، وأيضا من المؤكد أننا نتذكره في دور “الملك العادل” في فيلم “الناصر صلاح الدين” ونتذكر كلمته الشهيرة في هذا الفيلم: “أيها العرب قد رمتكم أوروبا بفلذات أكبادها”، والتي ألقاها بأسلوب خطابي، كذلك فقد أدى دور لا ينسى في مسرحية “ريا وسكينة” وهو دور والد “ألفت” الفتاة المخطوفة في بداية المسرحية.
ومن أشهر أعماله الأخرى أفلام: هجرة الرسول، والسادة الرجال، وطائر الليل الحزين، وساعة الصفر، وجميلة، وحارة السقايين، وليلة القبض على بكيزة وزغلول، وأنا الهارب، والمخطوفة، ولا تطفئ الشمس، وبهية، وشاطئ الأسرار ورصيف نمرة 5، وغيرها. كما اشترك في عدد من المسلسلات ومنها: الكعبة المشرفة، واللص الذي أحبه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: