مقالات

سجون لا تفارقنا ولانفارقها

سجون دليفري التوصيل مجاناً

دكتور / محمد حسن كامل
رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب

اشترك في أكبر مسابقة واربح سجن هدية
قرب العرض مجاني والفرص محدودة
سَ جَ نَ
فعل ماض مبني على ” الغلق ” لا على الفتح
أعتذر إلى اللغة العربية
على هذا العوار اللغوي
سَ جَ نَ فعل ثلاثي متصرف في الزمان والمكان والقدرة
السجن و السجان والمسجون والسجين و القضبان والزنزانة و……كل المفردات
هناك سجون ندخلها ولا نراها
سجون مفضلة لنا
سجون لا نتنازل عنها
وهي بالطبع لا تفرط فينا
السجون الوهمية
سجون الوهم بداخلنا
في أنفسنا في سراديب الفكر
ودهاليز العقل
سجون ترانا ولا نراها
نحن الذين بنيناها بسواعدنا
وأغلقنا أبوابها بالفولاذ
وأصبحنا وراء القضبان
نحن الفعل والفاعل والمفعول
سجن , سجان , مسجون
سجون من نوع آخر
يشيدها الإنسان بنفسه ليسجن نفسه
قد ينفق عليها ويغدق من الإنفاق بما يفوق المعقول إلى اللامعقول .
هناك سجون من ذهب وربما من الماس
ومهما كانت الجدران السجن هو سجن .
ومن أتعس تلك السجون ….سجن النفس .
في قفص ” الأنا ”
سجن الإيجو
أنا …..أنا ….أنا
مسكين لم يتعلم من أول سجين ” للأنا ”
إبليس اللعين رفض السجود لآدم
سجن نفسه في سجن ” الأنا ”
قال لرب العزة مدافعا عن سجنه حينما قال الله تعالى له :
(( قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ )) سورة الأعراف 12
” أنا ” الحروف الثلاثة جعلته يرتكب ثلاثة جرائم
جريمة الكل تكعيب بالرياضيات
” أبى , واستكبر , وكان من الكافرين ”
لقد وقع في المحظور
وطُردَ من جنة الرحمة إلى سجن ” الأنا ”
درس لم يفهمه سجين العصر واليوم والغد وراء سياج ” الأنا .”
سجن الأنا أو سجن الهوى
وللهوى جمع أهواء
الأهواء أيضاً سجون
سجون أهواءهم وما أكثرها
سجون الكبرياء والتفاخر والتفاضل والخيلاء …..والقائمة تطول من الألف إلى الياء
لقد وردت كلمة (( أهواءهم )) التي تعبر عن السجون في القرآن في 12 مرة بالتمام على سبيل المثال : ” وَأَنزَلْنَآ إِلَيْكَ ٱلْكِتَابَ بِٱلْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ ٱلْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ فَٱحْكُم بَيْنَهُم بِمَآ أَنزَلَ ٱللَّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَآءَهُمْ عَمَّا جَآءَكَ مِنَ ٱلْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً وَلَوْ شَآءَ ٱللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَـٰكِن لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَآ آتَاكُم فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَىٰ الله مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ” المائدة 48
أما كلمة السجن تكررت على مستوى الجذر في القرآن الكريم أيضاً 12 مرة على سبيل المثال ” قَالَ رَبِّ ٱلسِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِيۤ إِلَيْهِ وَإِلاَّ تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ وَأَكُن مِّنَ ٱلْجَاهِلِينَ ” يوسف الأية 33.
ألست معي أننا قد نشيد السجون بأنفسنا ونسجن أنفسنا فيها ونغلق الأبواب .
الآن نحن نعيش في أسوأ عصور السجون
سجون السوشيال ميديا , سجون العالم الافتراضي , سجون الانتحار البطيء .
سجون تسلب منا كل شئ
سجون دليفري
سجن مدفوع والثاني هدية
مسابقة سجون في سجون في عالم مجنون
وادفع يا حبيبي الفاتورة واختار يا السجن أو تكون مسجونا ……!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: