جمعية سحر الحياة

ليلى سالم “حفيدة بهية في أول ظهور إعلامي مع تامر أمين

مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان

كتبت إيناس رمضان

صرحت ليلى سالم حفيدة السيدة بهية وهبي أن مؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان قد استقبلت ما يقارب من 110ألف سيدة من مختلف محافظات مصر منذ افتتاحها في مارس 2015 من بينهم 8000 سيدة اكتشف إصابتها بالمرض ومازالن يتلقين العلاج.

جاء ذلك في أول ظهور إعلامي لها في برنامج آخر النهار مع الإعلامي تامر أمين حيث روت السبب وراء إنشاء مؤسسة بهية وتخصيصها لعلاج سرطان الثدي والذي يرجع إلى إصابة جدتها بالمرض والاحتياج إلى تلقي عدد من جلسات الإشعاعي واضطرارها للسفر للخارج لعدم توافر جهاز الإشعاع في مصر فكانت وصيتها توفير ذلك الجهاز حتي يتمكن الإنسان البسيط من العلاج بكرامة في بلده ووسط أسرته.

كما أضافت أنه رغم وفاة الجدة سنة 1996 إلا أن الفكرة ظلت قائمة في ذهن أبنائها والذين لم يكتفوا بشراء جهاز الإشعاع وإنما ببناء مستشفى متخصصة في علاج سرطان الثدي مكان بيت العيلة مؤكدة أنها مازالت تشعر بهذا الإحساس عند تواجدها مع المحاربات اللاتي يمنحنها طاقة إيجابية هائلة، كما أن البركة كامنة هناك لأن النية كانت خالصة في بناء هذا المكان وأن العمل بالكامل قائم على العطاء والحب.


هذا وقد نصحت كل سيدة بضرورة الكشف المبكر والاطمئنان بداية من سن الأربعين ودعت الجميع لدعم بهية بتواجدهم مع كل سيدة وليس بتقديم الدعم المادي فقط حيث أن الدعم النفسي لا يقل أهمية وله بالغ الآثر في مراحل العلاج المختلفة.

وأفادت السيدة ليلى أن المستشفي بدأت بوحدة كشف مبكر واحدة أما الآن تحتوي على ثلاث وحدات وأن الإدارة تسعى جاهدة لافتتاح الوحدة الرابعة
للمساهمة في التغلب على قوائم الانتظار واستكمال المسيرة والاطمئنان على كل أمهات مصر.
واختتمت الحفيدة اللقاء بشكر جميع العاملين بالمؤسسة مؤكدة أن 70٪من نجاح المستشفى بفضل القائمين عليها في مختلف الإدارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: