أخبار وفن

وفاة سلطان عمان بعد 50 سنة من حكمه للسلطنة

كتب : عماد وديع

رحل مساء أمس سلطان عمان قابوس بن سعيد عن عمر ناهز ال 80 سنه حكم خلالها السلطنه 50 عام ويعتبر قابوس الآب الروحى الحقيقى لنهضة عمان .
و من المعروف إن قابوس قاد إنقلاب على أبيه و إعتلى عرش السلطنه عام من عام 71 حتى وفاتة امس لأن والده كان يستولى على كل ثروات البلاد و تارك الشعب و الدوله تحت خط الفقر و رافض أى إصلاح اقتصادى او تنمية للسلطنة . .
ومع زمن الإنقلاب انتعشت عمان مثل كل دول الخليج الفارسى .وقد قاد قابوس ثورة إقتصادية و تعليمية وصحية و ثقافية و إجتماعية ضخمه فى السلطنه و إستطاع أن يسبق الدول المجاوره للسلطنه بمراحل و بهدوء دون أى شعارات و لا خطب و لا دعاية إعلامية و إتخذ من دور السلطنة الحياد السياسى خط عريض له و لسياسة بلده الخارجية فلم يكن يتدخل فى أمور أى دوله و فقط كان يلعب دور الوسيط بين الدول التى بينها خلافات لهذا حافظ طوال 50 سنه على الإستقرار فى بلاده و التفرغ فقط لنهضتها .


ولم يكن لسلطان عمان قابوس اولاد إذ تزوج مره واحدة فقط من احدى فتيات أسرته الحاكمه وهى الأميرة نوال بنت طارق آل سعيد و استمر الزواج عامين فقط لم ينجب خلالها و حدث الإنفصال بعدها و لم يتزوج مره أخرى .


و الجدير بالذكر تقدير قابوس لدور المرأة واهميتها داخل الآسر ة والمجتمع العمانى و كانت والدته السلطانه ميزون بنت أحمد بن علي المعشني من أوائل السيدات فى دول الخليج الفارسى التى تظهر للعلن و تنشر صورها فى الصحف و تصورها كاميرات التلفزيون.و بألآضافة الى شقيقته الوحيدة الأميرة أميمة بنت سعيد التى كان لها نشاطات إجتماعية متعددة
والجدير بالذكر ان المرأة العمانية اليوم موجوده فى جميع مجالات العمل و أخذت حقوقها السياسية منذ عقود نظرا لإيمان قابوس بالدور الحيوى الذى تلعبه المرأة فى نهضه المجتمع الحداثى .


والسؤال هو من الذى سوف يخلف قابوس فى السلطنة !! نظراً لآن قابوس ليس له ذرية و أيضا ليس له أشقاء ذكورلذالك العرش سوف ينتقل لأبناء أعمامه من الأسرة الحاكمه وهو الأمير هيثم بن طارق آل سعيد و هو أحد أبناء أعمام السلطان الراحل والسلطان الجديد للبلاد والان تجرى التحضيرات ليؤدى القسم و يعتلى عرش السلطنه .


و السلطان الجديد يبلغ من العمر 66 سنه و كان يتولى رئاسه :
الرئاسة الفخرية لجمعية رعاية الأطفال المعاقين ورئيس جمعية الصداقة العمانية اليابانية
ورئيس اللجنة العليا لدورة الألعاب الشاطئية مسقط 2010
كما شغل منصب وزير التراث والثقافة منذ أوائل الألفية الثانية.
بألآضافة الى كان يشغل منصب المبعوث الخاص للسلطان الراحل .
و هناك تخوف فى منطقه الخليج الفارسى من سياسه السلطان الجديد كيف سيتعامل مع مشاكل المنطقة خصوصا هناك انقسام بين دول الخليج الفارسى و ايضاً هل سيأخذ جانب طرف على حساب طرف آخر أم سيتبع سياسه من سبقه بالحياد السياسي و يكون صديق و حلقة وصل بين الفرقاء !!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: