شعر وحكايات

أنت الحياة و أنت الممات

بشار الحريري

أعرف أني أهواك
و معك أنت ستكون
حياتي
و لغيرك لن أستكين
فإما أنت أو لا أحد
سواك

أنت الهوا بل انت كل
حياتي
دونك لا معنى لها
الحياة
فأنت الحب و أنت
الهوى
و انت النجوى و أنت
النبض لفؤادي

أنت من تفتحت
عليها عيناي
و أنت من ترتبت على
حبها جوارحي
فجوارحي لم تعشق
و لن تعشق إلا إياك

فعيناي تهواك
و قلبي يخفق بك
و نبضاته تردد اسمك
و أنفاسي تستنشق
عطرك
فكلي لا يعشق
إلا إياك
فأنت حياتي
و أنت مماتي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: