أخبار وفن

إلى من لا يهمهم الأمر

فايروس كورونا

بقلم الكاتبة / نجلاء الراوي

جميع القرارات التدريجية التى تتخذها الدولة تشير أننا مقبلون إلى إعلان حظر التجول ، يرجع ذلك بسبب المواطنون الذين لم يتخذوا التعليمات على محمل الجد، وقابلوها بالإستهانة والإستخفاف وعدم تحمل للمسئولية

وزارة الصحة تناشد المواطنين يومياً تجنب التجمعات ، و التزام البيوت حتى لا ينتشر الوباء ، وتشدد على ضرورة إتباع الإرشادات الوقائية للحماية ، لكن لا حياة لمن تناشد ،
تجمعات وإزدحام فى الأحياء الشعبية والأسواق والقرى ، والشرطة تجوب الشوارع تنادى وتتوسل بميكروفونات للمواطنين أن يعودوا إلى بيوتهم ، ويكررون النداء نحن خائفين عليكم ، ومقاهي وكافيهات تغلق والزبائن مكتظة بالداخل ، لكن لا حياة لمن تناشد .

بعض المواطنون استجابوا ، وفهموا حجم الخطر الذي غيم على جميع دول العالم ، وتحملوا المسؤلية والتزموا بالتعليمات ، والبعض الأخر مازال يتعامل بإستهتار و لامبالاة ، ولم يلتزموا بالإرشادات والتحذيرات ، وكأنهم يعيشون فى عالم آخر غير عالمنا الذي يجتاحه وباء خرج عن السيطرة ، وأن جميع الدول المتقدمة لم يتوصلوا للقاح أو دواء له حتى الآن .

الغريب أن معظم من لم يلتزموا بالتعليمات كانوا ينتقدون الحكومة علي طول الخط ، وأن جميع قرارتها ليست في صالح الشعب ، والآن الحكومة تتخذ التدابير و القرارات مضمونها نحن خائفين عليكم من فضلكم خافوا على أنفسكم و ساعدونا لحماية أوراحكم ، ولكنه العند وعدم تحمل المسئولية والآنانية تجعلهم لا يلتفتون لكل ذلك غير أبهين بإنتشار الوباء .

نحن أمام وباء خارج عن السيطرة ، يجوب العالم من أقصاه إلى أقصاه ، وقفت أمامه جميع الدول عاجزة ، ونحن ما زال بيننا من يستهين ويساعد الوباء علي الإنتشار بعدم إلتزامه بالتعليمات .

سلوكنا هو الذى سيفرض علي الدولة إعلان حظر التجول .. فيا سادة المستهرين نرجوكم أن تنتبهوا لخطورة ما نحن قادمون عليه .. وأن الإستهتار سوف يأخذ الجميع دولة وشعب إلى الهاوية .. جميعنا فى مركب واحد .. إن كنتم لا تخافون على أنفسكم ولا على اولادكم وأسركم فنرجوكم فقط أن تحكموا ضمائركم في سلوككم وإن لم تردعكم ضمائركم فإرجعوا لقول الله تعالى فى الآية الكريمة :
( وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة وأحسنوا إن الله يحب المحسنين )

شكران مرتجى أنا أم بس ماعندي ولاد ونادين خوري تعايد الأمهات المنسيات

“ظافر العابدين “كلنا يد واحدة .. ابقو آمنين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: