مقالات

الفكاهة والمزح بغير عنوانه ،،،،

بقلم الدكتور نضال لطفي العرجان ،،،،،

في مجتمعاتنا تكون الفكاهة والمزاح والضحك في غير مكانه وهذا الشيء مزعج للغاية ويشعر الإنسان بالضيق من تلك المواقف السخيفة فلا المكان يسمح ذلك ولا الزمان أيضا وهذا الموقف الذي يعتقد صاحبه أنه مضحك يترتب عليه خصومة وعداوة ويصبح من يضحك في غير مكانه بالشخص السمج وهذا تهجم صريح وواضح وشيء يثير الغضب وهذا الإنسان يحتاج إلى تربية فكرية من قبل مختصين لأن هذا العمل يترتب عليه مشاكل ومكدرات ومنغصات وحياتنا تحتاج إلى طيبة وتسامح والضحك والمزاح مطلوب لكن بشكل مناسب بعيدا عن التعنيف والإساءة إلى بعضنا البعض وأحيانا يكون المزاح والضحك فاشلا لأنه يبتعد عن السعادة والسرور ويصبح الرد عليه قاسيا وبجمود ومحاربة العلم والتعليم والألقاب الراقية المقدرة بالسخرية شيء مرفوض ومأساوي ومؤثر ومثير للجدل ويتضارب مع كل رأي وغريب علينا ونحن أسرة ومجتمع ولا نحب النكد وكل ما يكدر أو ينغص أو يغم والحياة يجب أن يسودها الحب والمسامحة والتقدير والإحترام والإمتنان وتشجيع للعلوم والثقافة وأخذ الخبرات من أصحاب الرأي وسماع الرأي الآخر والحوار الطيب والبناء ،،،،،،،

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: