أخبار وفن

“دينا خانكان “ترفع القبعة للأعمال التي احترمت عقل المشاهد وحافظت على السوية الجيدة

حوار /ريما السعد

تعددت الأعمال الدرامية للموسم الرمضاني ،وتعتبر مشاهدة مسلسلات رمضان جزءاً لا يتجزأ من تقاليد هذا الشهر ومن هنا تختلف الآراء بين أعمال متوقع لها النجاح وأعمال قد تخلف التوقعات،فكان لـ سحر الحياة الحديث مع الفنانة دينا خانكان لتحدثنا عن الأعمال الدرامية لهذا العام

أولاً هناك تفاوت في سوية الدراما السورية بشكل عام…ولكن نعذر البعض بسبب المناخ العام الذي فرض عليهم …نحن لازلنا في ظل حرب على بلدنا وأهمها العقوبات وماترتب عليها ثم جائحة الكورونا التي شلت ماتبقى من أمل لنا فهناك أعمال اضطرت للإسراع لتلحق الموسم الرمضاني وغيرها لم تستطع الإنجاز…


وعن  الأعمال التي تتابعها الفنانة دينا تقول ؛
أتابع بعض الأعمال التي تيسر لي أن أراها منها الحرملك ج2لأنني أتابعه من الجزء1 و “مقابلة مع السيد آدم “وهو عمل قيم وأعجبني ومسلسل ” سوق الحرير “عمل شامي مهم وهناك أيضاً”النحات”…و أتابع عملان مصريان مهمان “الإختيار “والبرنس…
وهناك أعمال لم أستطع متابعتها قمت بتأجليها لما بعد رمضان …


وتتابع دينا لأكثر الممثلين التي يعجبها أدائهم لتقول؛
أكثر الممثلين الذين يبهرني أدائهم النجم سلوم حداد والنجم بسام كوسا وأحمد الأحمد اكثر من مبدع في الحرملك…وأيضآ ضحى الدبس..وفاء موصلي…إيهاب شعبان…باسل خياط…وسلافة معمار…وكاريس بشار…نادين تحسين بك….

وبعد سؤالنا هل فعلا الأعمال المقدمة في رمضان ترتقي الى المستوى المطموح؟
بالنسبة للأعمال التي قدمت هذا العام أكيد لاترتقي إلى مانتمنى من درامانا ولكن أعيد ظروف الحرب والوباء لهم أشد التأثير وأيضآ الاستسهال في بعض الأعمال التي قدمت هذا العام ولم تكن بمستوى جيد، وترفع القبعة للأعمال التي احترمت عقل المشاهد وحافظت على السوية الجيدة …

وتشير خانكان …الأعمال التي جذبت المشاهد منها “حارس القدس وأنا لم أستطع متابعته بعمق وأنتظر لبعدرمضان لأراه بروية وبالفعل أصدائه رائعة…عمل سوق الحرير…بروكار….الساحر …النحات…مقابلة مع السيد آدم….

وعن تأثير جائحة كورونا تؤكد الفنانة دينامن المؤكد أ، جائحة الكورونا أثرت كثيرآ على نواحي حياتنا و كان تأثيرها على الدراما كبيرآ وأنا من الفنانين التي تضررت بسببها إذ كانت لي مشاركة في مسلسل الهيبة الجزء الرابع ولم أستطيع السفر لأن الحدود مغلقة بسبب الوباء…وبإذن الله سنتابع بعد خلاصنا من هذا الوباء…..

طبعآ هذا الوباء حل كصاعقة على العالم كله و أثره كان كبيرآ إنسانيآ وإقتصاديآ ولن يكون العالم مابعد الكورونا ليس كما قبلها وكل ماأتمنى أن يحل السلام والرخاء وأن ينتهي هذا الوباء إلى غير رجعة وبأقل الخسائر…

في النهاية أتمنى لمجلتكم سحر الحياة وللقائمين عليها ولك كل الحب والصحة والنجاح…وفقكم الله وكل عام وأنتم بخير

إقرأ المزيد دينا خانكان التلفزيون ظلمني والإذاعة دعمتني وجعلتني أحلق في عشقي وكانت وفية لي فبادلتها العشق والوفاء

“وفاء موصلي ” “مرّر المخرج فترة انقضاء 10 سنوات برشاقة وإيقاع سريع فلم تقع المشّاهد في مطب الملل

“أحمد صادق” الفن اليوم يفتقر السيناريو الجيد والشخصية التي تشبهني كانت في مسلسل ” الرقص على سلالم متحركة “

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: