أخبار وفن

أمين وهراني من الأكاديمية إلى النجومية

هو فنان متميز، صوت جزائري ذهبي نقش ذاته في سماء الفن بحروف من ذهب

إلهام غانم عيسى

ما أشهى الحديث عن “أمين وهراني “ ،إن اللسان البشري، حتى الصدئ منه، يمسي” وهراني ” اللون إذا ما نطق باسم هذا الموهبة الذي هو أكثر كثيراً من مبدع ،أجل هو ساحر المئات من المحبين ممن يعرفون بأنه نجما صاعدا يستحق كل هذا الثناء منهم ومن غيرهم .

هو فنان متميز، صوت جزائري ذهبي نقش ذاته في سماء الفن بحروف من ذهب، حيث استطاع فرض نفسه بقوة في العديد من الاطباع الغنائية وساهم في التعريف بنفسه وفنه في مختلف المناسبات فصنع لنفسه مكانًا في القلوب، وكتب إسمه بأعماله الفنية المتميزة، و أسر صوته الألاف من المحبين ، فكل “متابع ” يذوب حبا ويجد هناءه وسعادته في صوته القوي الحنون الذي يحملهم بين ذراعيه الدافئتين ويضمهم إلى نقطة في القلب من صدر الوجود هي الغناء والغناء هو النشوة، والنشوة هي الإتحاد مع الكون.

“أمين وهراني ” هو فنان تحدى كل الأزمان ، بدأ بالأكاديمية موهوبا وصار اليوم اميرا، يأخذك بصوته بعيداً نحو أفق بلا حدود، فتشم في أغانيه رائحة سهول الجزائر وتسنع في رنة صوته خرير انهارها .

إقرأ المزيد “كنان الخالد” شهادة الحزب وسام على صدري وأتمنى وجود فرص للشباب بعيداً عن الشللية

“عمارالديراني ” أغني اللون الكلاسيكي الرومانسي وأتمنى أن يصل صوتي لكافة البلاد العربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: