رياضة عربية وعالمية

ليفربول يعود إلى سكة الانتصارات

كابتن سعد جلاب

استعاد ليفربول توازنه وحقق فوزاً صعباً على أستون فيلا اليوم الأحد في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم وفي أول مباراة يخوضها على “آنفيلد” بعد تتويجه رسمياً بلقب الدوري الإنكليزي لهذا الموسم، لم يقدم ليفربول الذي أجرى مدربه الألماني يورغن كلوب بعض التعديلات على تشكيلته الأساسية أبرزها مشاركة المهاجم البلجيكي ديفوك أوريجي بدلا من البرازيلي روبرتو فيرمينو، عرضا مقنعا طوال المباراة وكان بامكان أستون فيلا بقيادة مهاجمه المتألق جاك غريليش أن يسجل أكثر من مرة لو استغل الفرص التي سنحت له من خلال الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، لا سيما في الشوط الثاني من المباراة.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي الذي ظل قائما حتى سجل السنغالي ساديو ماني هدف التقدم لليفربول في الدقيقة 71 قبل أن يضيف البديل كورتيس جونز الهدف الثاني في الدقيقة 89 من عمر المباراة.

وهي المرة الثالثة التي يصل فيها مانيه إلى العشرين هدفا (بينها 16 في الدوري) في مختلف المسابقات في صفوف ليفربول بعد موسمي 2017-2018 (20)، و2018-19 (26).

ورفع ليفربول رصيده إلى 89 نقطة في الصدارة بفارق 23 نقطة أمام مانشستر سيتي الذي يمكنه تقليص هذا الفارق إذا حقق الفوز على مضيفه ساوثهمبتون في وقت لاحق اليوم بنفس المرحلة.

وكان مانشستر سيتي اكتسح ليفربول في المرحلة السابقة برباعية نظيفة.

وتجمد رصيد أستون فيلا عند 27 نقطة في المركز الثامن عشر بفارق الأهداف فقط أمام بورنموث ليقترب خطوة جديدة من الهبوط لدوري الدرجة الأولى دوري البطولة الإنكليزية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: