جمالك حياة

خطوات بسيطة للحد من أضرار الكمامة على البشرة في الصيف

نصائح حول كيفية حماية بشرتكِ من تأثيرات الكمامة

كتبت / ضحى عبد الباقي الشربجي

مع ازدياد تفشي فيروس كورونا حول العالم، أصبح ارتداء الكمامة أو (القناع الطبي) إجراء ضروري ومهم جداً للوقاية بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية، لكن مع ارتفاع درجات الحرارة خلال أيام الصيف يصبح ارتداء بعض أنواعها لساعات طويلة أمر مزعج وينعكس سلباً على البشرة ويؤدي إلى ظهور مشكلات جلدية مثل التهيج والإحمرار والبثور، فما هي أفضل الطرق لتخفيف مخاطر الكمامة على بشرتكِ في أيام الصيف؟

في هذا المقال سنقدم لكِ نصائح حول كيفية حماية بشرتكِ من تأثيرات الكمامة، وخطوات بسيطة للحد من أضرارها على صحة البشرة وجمالها قدر الإمكان.

                                                   إقرأ ايضا الكورونا والسكري

أولاً: استخدمي الكريمات المرطبة قبل وضع الكمامة

يوصي الأطباء بضرورة غسل الوجه ووضع الكريمات المرطبة المناسبة لكل بشرة قبل نصف ساعة إلى ساعة من ارتداء الكمامة وذلك لمنح البشرة الوقت لامتصاص الكريم بشكل جيد، كما يساهم بتعزيز حماية أكبر للبشرة ومنع تهيجها مع ضرورة الإنتباه إلى اختيار مرطب لا يؤدي إلى إغلاق مسامات الجلد،

وتنصح أخصائية التجميل “ماري ديبولان” بوضع كريمات توفر حماية للبشرة بحسب نوعها

فأصحاب البشرة الدهنية تنصحهم بوضع طبقة خفيفة من كريمات حماية على الوجه قبل ارتداء الكمامة، أما أصحاب البشرة مفرطة الحساسية فتنصحهم باستخدام كريمات حماية توفر لهم طبقة عازلة.

كما نصحت طبيبة الأمراض الجلدية البريطانية ساندرا لي في حديث لصحيفة “ديلي ميل” بضرورة غسل الوجه جيداً

بعد الإنتهاء من استعمال الكمامات، واستخدام غسول “تقشير الوجه” لقدرته على علاج بدايات أي بثور أو بقع، ولمنع ظهور المزيد منها وتطهير البشرة من الميكروبات والبيكتريا.

وشدّدت أنه “من الضروري تطهير البشرة بغسول لطيف ومضاد للميكروبات، يحتوي على مكونات فعالة مثل حمض الساليسيليك أو مستخلص شجرة الشاي”.

                   إقرأي المزيد الكولاجين بين الفوائد والأضرار

ثانياَ: لا تضعي مساحيق التجميل

كما أوصت الأكاديمية الأميركية للأمراض الجلدية بتجنب استخدام مساحيق التجميل الغير ضرورية خلال وضع الاقنعة الطبية لأنها تتسبب بتهيج البشرة تحت الكمامة، وإن كنتِ لا تستطيعين الإستغناء عن مساحيق التجميل فينبغي عليكِ أن تستخدمي مساحيق وكريمات وقاية من الشمس خالية من الزيوت، وذلك لتخفيف تهيج المسامات وتمددها وظهور الرؤوس السوداء في وجهكِ قدر الإمكان.

ثالثاً: وفّري الحماية لبشرتك عن طريق اختيار القناع المناسب

يقول الطبيب غوتييه دوات “أنه عادة ما يحدث تهيج خفيف مثل فرط الحساسية والإحمرار والحكة أو جفاف بالبشرة، ويعد هذا ردة فعل طبيعية للبشرة في نقاط الاتصال بالقناع، مشيراً إلى خطورة هذه المشاكل الجلدية التي قد تتطور نتيجة حبس البشرة، وتزيد من خطر الإصابة بالإكزيما التلامسية وهي حالة تصيب الجلد ومن أعراضها إحمرار الجلد وتقشره، بالإضافة إلى ‫الحكة والحرقان، ويحدث هذا نتيجة تعرض حاجز البشرة لتلف بسبب مواد ‫مهيجة.

وللحد من تأثير الكمامة على البشرة ينبغي اعتماد بعض طرق العناية من خلال اختيار الاقنعة الطبية الأقل ضرراً على البشرة.

وبحسب الطبيب دوات “إن الأقنعة القطنية هي الأفضل للبشرة إذا كانت تلبي معايير الحماية”.

وهنا يتوجب التنويه أنه من الضروري جداً التخلص من الكمامة بين الحين والآخر مهما كان نوعها، ومن المهم دائماً توفير فترة راحة للوجه من الكمامة حوالي 10 إلى 15 دقيقة كل بضعة ساعات كما توصي الأكاديمية الأميركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: