حياة الفنانين

المذيعة عفاف مهدي / قانون التقاعد كان أكثر من جائر رغم مانملكه من العطاء بالعمل

إعداد وحوار/ ليث جبار محمد
إخراج صحفي/ ريمه السعد
تدقيق لغوي/ ميرفت مهران

من المذيعات القديرات بدأت التقديم بعمر صغير استطاعت بتميزها أن تكون من المذيعات الأوائل في إذاعة بغداد صاحبة صوت رائع إنها المذيعة القديرة ( عفاف مهدي اليوسف) حلت ضيفة كريمة على مجلة سحر الحياة

:::البدايات: النجاح والتميز، هل كان بفضل البيت؟.. الدراسة؟.. أو الطموح والجهد الشخصي؟

** كل ماذكرت بمجموعه له الأثر بالنجاح البيت والدراسة والثقافة والجهد والمثابرة الشخصية وحب العمل هم الأساس بالنجاح

 متى كان دخولك مجال العمل الإذاعي

** دخلت عام ١٩٨٨

 ما هي الصعوبات التى واجهتيها فى بداية مشوارك كمذيعة ؟

 بصراحة عدم تعاون أغلب المذيعات اللواتي قبلي بالعمل بل تعرضت لمضايقاتهن

وكان كل نجاح لي يقابل منهن بالحقد وكأني أخذت مكانهن

 أيهما أقرب إلى قلبك الإذاعة او التلفزيون ؟

 الإذاعة عشقي الأدبي واحبها اكثر من الشاشة

 ماهي البرامج التي قدمتها الإذاعية عفاف مهدي وماهو أقرب برنامج إلى قلبك ؟

 قدمت كل أنواع البرامج المباشرة والتسجيلية ..إذاعة وتلفزيون …

لكن أقرب برنامج إلى قلبي هو مشكلتي إعدادي وتقديمي لأنه يهتم بمشاكل الأسرة وخاصة المرأة وايجاد الحلول للمشاكل التي أناقشها مع متخصصين بها كالطبيب او رجل القانون او باحث اجتماعي إلخ… كل بحسب نوع المشكلة وكذلك مع آراء المستمعين

 كيف ترى عفاف مهدي الإعلام المسموع بين الماضي والحاضر؟

سابقا لايدخل الوسط الإعلامي إلا من يجتاز اختبارا كبيرا وشاملا من خلال لجنة كبيرة من الأساتذة الرواد والكبار …فالمتقدم يخضع لامتحان كبير بمعلوماته وثقافته ولغته وصوته وشكله خاصة لمذيع التلفزيون أن يكون له حضور وشكل مقبول

لكن الان مع الأسف الأغلب وليس الكل يتم اختيارهم بالوساطات أو للشكل الجميل أو اسباب أخرى لا أعلم ماهي واستغرب منها

هل تقلص دور الإذاعة فى وقتنا الحاضر؟

** مع تطور الهواتف الذكية ووسائل التواصل الكثيرة اعتقد انحسر دور الإذاعة عما كانت عليه لكن الحمدلله إذاعة جمهورية العراق مازلت مسموعة وهي مصدر من مصادر المعلومات الرسمية للدولة العراقية

 برأيك هل توجد مذيعة حاليا تكون خليفة القديرة عفاف مهدي؟

كل إنسان له شي يتميز به عن الآخرين ولايوجد من يكون خلفا لأحد كل مذيع وله تفاصيله ربما هناك تشابه بالصوت أو الشكل لكن لكل مذيع أسلوبه الخاص

 ما معايير المذيعة الجيدة من وجهة نظرك؟

يجب أن تكون مثقفة أي تمتلك المعلومات عن كل شي وتنعكس ثقافتها على سلوكها وتصرفها ولباقتها يجب ان تمتلك صوتا ولغة عربية جيدة جدا وشكلا مقبولا للتلفزيون وان تكون واثقة من نفسها وشجاعة وأنا أضيف إلى ماذكرت عنصرا مهما آخر وانا أراه أهم شيء هو أن تكون المذيعة أو المذيع حسنة الأخلاق والسمعة وعفيفة النفس ونفسها شبعانة كي تملا مكانها بجدارة وتكون قدوة حسنة ويفتخر بها من يعرفها ولاتكون قدوة سيئة على المهنة

 

 برأيك هل قانون التقاعد أضر بالمذيعين وأبعدهم عن عملهم؟

 قانون التقاعد اكثر من جائر نحن مازلنا نمتلك العطاء و الرغبة بالعمل إضافة إلى خبرتنا بالعمل نحن عملنا بجد وعلى أيدينا تخرج الكثير من الأسماء اللامعة ولانستحق ان نخرج من العمل بهكذا صورة إجبارية

 ما نقاط ضعفك وقوتك؟

** انا إنسان وفي كل المشاعر الإنسانية أحب الناس أحب الخير للكل أحب عائلتي وكل من أعرفهم اتمنى الخير للكل ولا أحب الظلم والتكبر والغرور والكذب والنفاق والخيانة .. الحياة تقلب بنا تقلباتها تارة نكون منتصرين واخرى خاسرين تارة أبطالا وأخرى لا تارة سعداء وأحيانا تعساء وهكذا … المهم أن نكون إنسانيين بكل حالاتنا عزيزي:: هل ترغب عفاف مهدي العودة إلى تقديم البرامج الإذاعية من جديد

هل ترغب عفاف مهدي العودة إلى تقديم البرامج الإذاعية من جديد ؟

 العمل الإذاعي حبي وعشقي ولو وجدت مكانا مناسبا فيها لعدت بكل قوة

مقولة ترددها دائما السيدة عفاف مهدي

مقولة قاسية لكن أرددها كثيرا وهي

اتق شر من احسنت إليه

لأني عانيت من قلة وفاء الناس رغم ما قدمت لهم

 كلمة أخيرة

 اتمنى لك المزيد من التالق والنجاح لأنك من الناس الأوفياء وتعرفني كم صريحة وواضحة وأقولها مباشرة لك أنا احترمك لأنك مثابر ووفي وأشكرك جدا

إقرأ المزيد “عزة الشرع خلال مسيرتي الإعلامية الطويلة حافظت على موقعي كمذيعة كي استحق أن يطلق علي الإعلامية عزة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: