عام

وداعا 2020 مع تحياتي وتقديري

بقلم إيناس رمضان

أيام قلائل وعام ينطوي و عمر ينقضي سيناريو حياة يتكرر عبر السنين قد يتغير الأبطال دون تنوع في الإيقاع أو إبداع في الأداء وكأننا لا نجيد سوى الانتظار ونعجز عن إتقان فنون الحياة .

عاش الملك مات الملك “هذا هو أقرب ما يكون لذلك السيناريو حيث يعتلي البطولة في دور الملك عام 2021 الذي يسارع الكثيرون في استقباله مهللين له فرحين بقدومه معلقين عليه أمال المستقبل على أمل أن يكون طوق النجاة من براثن عام منقضي و الذي يشاركه البطولة في استحياء رغم خشية الجميع من مواجهته.

سيظل شبح 2020 يطارد الجميع بلا استثناء ،ودعته فئة ليست بالقليل بمرارة حيث علقت عليه كل خيبات الزمن .

قلة من أدرك العبر…

لذلك تجدني قد اختلف معك كعادتي رافعة القبعة لعام 2020 مع تقديم رسالة شكر وإمتنان له فكم تجلت فيه قدرة الخالق في رسائل ربانية واضحة .

عاما صريحا بدا دون زيف تعرى العالم خلاله بأكمله ،سقطت جميع الأقنعة الزائفة ومن يدعي المثالية وأصبحت الوجوه بلا رتوش ورحل من رحل في صمت سواء من الأحياء أو الأموات.

وبقى من يستحق البقاء وأدركته عناية الرحمن …

إيناس رمضان

إقرأ أيضا عام جديد يطل من ظلال عام مضى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: