أخبار وفن

برنامج ستديو 10 / نجم ساطع في سماء الإعلام المسموع في العراق

تقرير ليث جبار محمد

يعد برنامج ستديو 10 واحدا من مرتكزات الإعلام المسموع بالعراق و يعتبر أهم برنامج إذاعي في إذاعة بغداد جمهورية العراق

كانت انطلاقة البرنامج أول مرة في 1نيسان عام 1996 الساعة العاشرة صباحا

ومنذ الدقيقة الأولى لإنطلاق البرنامج دخل إلى قلوب المستمعين العراقيين

حيث كادر البرنامج مكون من مذيعين مميزين على هرم التقديم هناك قامة إذاعية مميزة إنها أيقونة الإذاعة السيدة أمل المدرس

وعلى منصة الإخراج القدير علاء محسن

 وكان البرنامج لحل مشاكل العائلة العراقية و فقرات  منوعة حيث الأغاني والمسابقات والجوائز وكان الجميع ينتظر بشغف الساعة العاشرة لسماع صوت بلبل الإذاعة أمل المدرس وإبداع المايسترو علاءأمل سن خلف مكسر الإخراج

وبعد فترة من انطلاق البرنامج زادت شهرة هذا البرنامج الجميل و تم إضافة كادر مميز للبرنامج ومنهم المذيعة القديرة هناء الدغستناني والمذيعة مديحة معارج و المذيعة سميرة جياد والإخراج مع القدير علاء محسن كانوا المخرجون الشباب احمد محمد منادي مؤيد محمد علي وحسن جاسم .. والمخرج محمد المسعودي.. و على استلام الاتصالات المذيعة فيروز علي

واستمر برنامج ستديو 10 سنة بعد سنة يتألق وتميز ونجح وأصبح البرنامج الأول والأهم داخل البيوت العراقية وكانت الأسرة داخل البيوت تجتمع مع أفرادها  بشغف كبير ينتظرون قدوم الساعة ١٠

للتمتع بصوت كروان الإذاعة وصوت الإذاعة الخالد أمل المدرس

البرنامج كان لمختلف الشرائح الاجتماعيَّة ليناقش ما يدور في المشهد الثقافي والفني والاجتماعي

وفي عام 2008 توقف البرنامج بعد الحادث الإرهابي الذي تعرضت له السيدة القديرة أمل المدرس أمام منزلها بعد خروجها للذهاب إلى عملها وبفضل الله نجت من الموت

وبعد سنوات من توقف البرنامج وبعد إصرار من مستمعي إذاعة جمهورية العراق على إعادة بث البرنامج من جديد

وبجهود جبارة من مديرة إذاعة جمهورية العراق الست سميرة جياد

طرحت الفكرة إعادة البث المباشر للبرنامج على الأستاذ علاء محسن وكانت هنا العلامة الفارقة كيف يتم إعادة برنامج و كروان الاذاعة أمل المدرس لاتكون متواجدة في التقديم وهي تعتبر تاريخ إذاعة بغداد ولها محبه وعشق كبير لدى المستمع العراقي لذلك أخذ على عاتقه القدير علاء محسن اقناع أمل المدرس بالرجوع من جديد بتقديم هذا البرنامج المميز

وكانت هناك مخاوف كبيرة من فشل البرنامج بسبب التكنولوجيا وتغير الوقت بين الماضي والحاضر

وجاءت الموافقة من الست امل المدرس للعودة لتقديم برنامجها المفضل

وبالفعل كان هناك عمل جبار من الست سميرة جياد والأستاذ علاء محسن لبث أول حلقة بعد توقف دام لسنوات عديدة

وفي يوم 3 ديسمبر من عام 2017 كانت انطلاقة جديدة وكانت المفاجأة الكبرى

أول دقيقة للبث المباشر للحلقة تاولت الاتصالات من المحبين

للتهنئة بعودة بلبل الإذاعة السيدة أمل المدرس

وكان كادر العمل بعد العودة على منصبة الاخراج المبدع جعفر الزبيدي والمتألق حسن رزوقي وفي التقديم القديرة أمل المدرس والأستاذ علاء محسن والمبدعة سميرة جياد

واستمرت الحلقة اكثر من ساعة والفرح يعم الاستديو واستمر البرنامج بالبث

بعدها تم إضافة مذيعات الكادر

وهي المذيعة والمقدمة الراقية( نضال علي حسون) والمقدمة هديل البياتي

وفي عام 2020 أصبح للبرنامج بث مرئي عبر صفحة برنامج ستديو 10 على الفيس بوك ، يتوزع بين أربع كاميرات HD

من أجل متابعة البرنامج للجاليات العراقية في الخارج،

مشاهدات البرنامج فاقت الـ 135 الف و2500 تعليق.. يوميا، لكل حلقة.

وبعد إضافة المذيعات المتالقات ( إباء سعدي الجبوري) و( إيناس زاير) إلى كادر البرنامج وتقديم حلقات برنامج ستديو 10

والمخرج احمد رمضان

وفي فترة زمينه قصيرة شكلوا حضورا لافتا ودخلوا إلى قلوب المستمعين لطريقتهم المميزة بتقديم البرنامج مع القديرين علاء محسن وأمل المدرس

ويعتبر برنامج ستديو 10 برنامج العائلة العراقية الذي من خلاله يطرح المواطن المشاكل التي يواجهها وبسرعة فائقة يسارعون كادر البرنامج من أجل حل مشكلة المواطن

وفي نهاية التقرير اتمنى لكادر البرنامج التوفيق والنجاح لهم بمسيرتهم

الصحفي ليث جبار محمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: