مقالات

الجدة حمامة” تعلمك الرضا والقناعة والبساطة

سيدة من ريف مصر أجمل جدة فى مصر الجدة حمامة

كتبت منى شكري

الجدة حمامة من كفر الخضرة الباجور محافظة المنوفية ذات ال80 عاما ، مات زوجها ومات أولادها ولازالت تعيش وحدها وتخدم نفسها بنفسها ، رغم كل التطور التكنولوجي

لا زالت الجدة تعيش ف دار من الطين وتغسل ملابسها على يديها وتخبز العيش ف فرنها القديم وتلبس زيها القديم وحجابها القديم وتحافظ على عادات وتقاليد الماضي⁦

هي الخير والبركة التي تملأ حياة جيرانها وأقاربها ، تعلمك الرضا والقناعة والبساطة و تحب الخير للجميع ، هي بركة عائلتها كما يردد الجميع

ما أحلاها عيشة الفلاحة النوم المبكر والاستيقاظ الباكر

في الصباح كل منهم يزرع ويحصد ويأكل من خير أرضه أشخاص طابعها البساطةوالنقاء والتلقائية لا يحتاجون إلى مجهود كبير لإقناعك أن ابتسامتهم غير مصطنعة بل يجذبك عفويتهم من أول نظرة

اتمنى أن يعود عصر الطبلية والفرن الطيني وصوت مكينة الري وأصوات الحقول التى يخفق القلب عند سماعها فى الصباح كأنها استيقاظ لأرواحنا المرهقة مع إشراقة شمس يوم جديد

عبد الفتاح المزين”سأهاجر إلى ألمانيا،وأنا أرفض المشاركة في الأعمال الخليجية!!

بعض الطرق لتنمية قوة التفكير الإيجابي

تأملات في قطار الحياة “واقع مؤلم “

تعايش مع الكورونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: