حياة الفنانين

“محمد الافندي”جاءت فكرة تنظيم المهرجانات حينما وجدت الدولة بعيده عن الشباب المبدع ف قررت المضي بهذا الطريق الشاق

حوار ليث جبار محمد

إخراج صحفي/ ريمه السعد

تدقيق لغوي/ ميرفت مهران

شاب مثابر جعل لنفسة اسم مميز ضمن الإعلام العراقي ويعد من أبرز شخصيات في تنظيم المهرجانات الشبابية من اجل تحفيز الشباب لجعلهم في مقدمة

انه الشاب الاعلامي محمد الافندي حل ضيف على مجلة سر الحياة

من هو محمد الافندي؟

/محمد الافندي ولد من رحم المعاناة حيث الطفولة الصعبه والقاسية رغم انني المدلل لوالدتي والمفضل لديها .طموحي ولد معي حتى اقترن لقب الافندي ليختصر الطفولة

كيف بدات رحلتك في الاعلام؟

/ بدات رحلتي في الاعلام منذ الطفولة حينما كنت اعتلي منصة يوم الخميس في رفعة العلم منذ ذلك الوقت وانا مغرم بالالقاء وفن الخطابة اول ظهور لي كان عبر شاشة الوطن الارضية ثم انتقلت حسب الرغية والادارة والسياسة

كيف وجدت اول ظهور تلفزيوني ؟

/الظهور الاول كان بمثابة الفيلم المرعب كونني لم اعتاد على الكاميرا والشاشه فقط كنت اتدرب بكواليسها ذات يوم وافق المدير العام على ظهوري كنت في ال18 من عمري .كان اسم البرنامج مساء عراقي كل جمعة وكان المخرج امجد عبدجاسم هذا الانسان العظيم الذي كانت لي اول محطة معه .شعور لايوصف وانت تطل على الشاشة وبث مباشر ولاول مرة بحياتك شئ صعب جدا .انطلقنا بالدقائق الاولى وجسدي باكمله يترجف حتى بدات افقد الشعور بقدمي كانت ساعه كاملة ومحور الحلقة مثير للنقاش والاتصالات تردني من كل المحافظات شئ اسعدني في اول فاصل بالبرنامج قال لي امجد عبد جاسم انت بطل استمر ومنذ الفاصل انطلقت بالاعلام ابرز الصعوبات حينما تفقد المشجع والمؤيد لطموحك ونجاحك

هل يعتبر برنامج بين الناس بوابة الشهرة للمقدم محمد أفندي

/ كلا برنامج رسائل اهلنا الذي كان يبث من تركيا هو الذي قدمني للجمهور والبغدادية لها الفضل في شهرتي هي بوابتي للمتلقي انذاك واما بين الناس فيعتبر استمرارية للعطاء

أين تجد نفسك بمجال كوافير او الإعلام ولماذا

/انا ليس كوافيرا وانما اهتم بهذا المجال كونني مؤسس لمشاريع شبابيه ومن بينها الكوافير اما الاعلام فهو زاويتي الاساسية

ماأهمية ماتقدمه إعلاميا ؟

/ لااستطيع ان اقيم رسالتي الاعلامي بكل تفاصيلها لازال الامر مبكرا

وسائل الإعلام الجديدة هل تراها إضافة للإعلام؟

/ كثرة القنوات يسهم في تنشيط الحركة الاعلامية واستقطاب الشباب الحالم في الاعلام فضلا عن فسح المجال للتنافس الاعلامي الشريف

كيف ترى الساحة الشبابية حاليا بالعراق وهل اخذ الشباب دورهم اولا

/ نعم الشباب اليوم اصبح صوته مسموع ورايه محترم وذلك بسبب الوعي الذي انتجة الجيل الحالي الباحث عن الجديد والبديل

ما هي أهم مقومات المقدم الناجح ؟

/ من اهم تلك المقومات عدم استخدام الوقاحه في هذا العمل اي بمعنى السلوك الايجابي قبل استخدام الادوات الاعلامية

من أين جاءت فكرة تنظيم مهرجانات؟

 جاءت الفكرة حينما وجدت الدولة بعيده عن الشباب المبدع حينها قررت المضي بهذا الطريق الشاق

هل تعتبر نفسك الأول على صعيد المهرجانات؟

 بكل تاكيد الاول اقولها ليس غرورا بل لانني جاد في مشاريعي وليست لدي متاهات خفية

ماذا تعني لك بغداد

 بغداد محبوبتي التي عدت اليها بعد غربة

بغداد هي صديقي وحبيبتي هي شعلة الامل في طريقي

أهم البرامج التي قدمتها؟

مساء عراقي

كوخ الاطفال

صباح الديار

دقيقة انتباه

انتخابات 2018

همسات الصباح

رسائل اهلنا مم الخارج

شباب في شباب

شباب ياعراق

بين الناس

هدف بحياتك لم يتحقق تريد تحقيقة؟

 اكيد الحصول على فرصة تعيين وتقديم البرنامج الذي اطمح له وان اكون قويا كما اعرف نفسي سابقا

ماهي أهدافك المستقبلية؟

 اهدافي هو الوصول لكل متلقي عراقي وعربي

كلمتك الأخيرة

كلمتي الاخيرة هي ان اراكم في نجاح دائم وعطاء مستمر واقول لكل قارئ شكرا لانكم تساهمون في استمرار القراءة في زمن الهيمنة الالكترونية الشرسة

“عزة الشرع خلال مسيرتي الإعلامية الطويلة حافظت على موقعي كمذيعة كي استحق أن يطلق علي الإعلامية عزة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: