صحتك بالدنيا

الدكتورة أمية جنود “لا تتهاون بالكشف المبكر لكسل العين الوظيفي لطفلك ..

والأمر نفسه بالنسبة للماء الأزرق أو الجلوكوما،

إعداد / ريمه السعد

حوار مع الدكتورة أمية جنود للتعرف أكثر عن كسل العين الوظيفي 

يعد كسل العين الوظيفي من أكثر الأمراض شيوعا، فهو مرض خطير ولكن علاجه سهل إذا ما تم العلاج والكشف مبكرا،والأمر نفسه بالنسبة للماء الأزرق أو الجلوكوما،

كسل العين الوظيفي lazy eye ويعرف أيضاً باسمه العلمي “الغمش” Amblyopia ويعني تدني القدرة البصرية في عين واحدة غالباً أو في العينين معاً دون وجود سبب عضوي أو أي إصابة في الطريق البصري تُفسّر هذا الضعف ابتداءً بشبكية العين والعصب البصري وانتهاءً بالدماغ.

ووفقا لما قالته الدكتورة السورية أمية شبلي جنود اختصاصية في طب العيون وجراحتها في هذا الصدد سوف تعرفنا ما هو الكسل الوظيفي للعين وأسبابه وكيفية الوقاية منه وعلاجه

ما هو الكسل الوظيفي للعين

كسل العين أو الغمش هي مشكلة شائعة عند الأطفال تحدث بنسبة 3_5%من الأطفال

يحدث الكسل الوظيفي عندما لاتتطور الرؤية في العين بشكل جيد خلال السنوات القليلة الأولى للحياة وهي غالبا مشكلة وحيدة الجانب ولكن احيانا تكون ثنائية الجانب

يجب تشخيص الحالة وعلاجها بشكل مبكر قبل عمر ال9 سنوات وإلا سوف تصبح مشكلة دائمة وغير قابلة للعلاج

ماهي أسباب الكسل الوظيفي للعين

1_ اختلاف سوء الانكسار بين العينين

هنا يعاني الطفل من وجود ضعف بصر غير متساوي بين العينين بسبب وجود درجات مد أو حرج بصر غير متساوية بين العينين وتكون الرؤية أفضل في العين التي درجة سوء الانكسار فيها أقل وبالتالي يفضل الدماغ الاعتماد على الصور الاتية من هذه العين وإهمال الصورة من العين الأضعف وبالتالي يحصل الكسل في العين الأضعف

2_الحول

تنظر هنا إحدى العينين بشكل مباشر بينما العين الثانيةلا تثبت على الهدف وهنا يقوم الدماغ بإهمال الصورة الآتية من العين المائلة وذلك لتجنب الرؤية المزدوجةولكن هذا الأمر يسبب كسلا وظيفيا في هذه العين

3_أعتام أحد أقسام العين الشفافة

مثل وجود ساد (المياه البيضاء) أو نزف زجاجي أو وذمة قرنية عند الطفل

حدثينا كيف تتم الوقاية والعلاج؟

للوقاية من حصول الكسل الوظيفي يجب أن يتم فحص روتيني لكل طفل بعمر 4 سنوات أما الأطفال الذين لديهم قصة عائلية لمرض عيني أو ساد ولادي أو أي مرض عيني هام فيجب فحصهم فور الاشتباه بالمرض

كيف يتم العلاج

والعلاج يكون بعلاج السبب المؤدي للكسل الوظيفي مثل ارتداء النظارة المناسبة والعلاج الجراحي للحول او الساد ثم إجراء تغطية للعين المسيطرة وإجبار الدماغ على استخدام الصورة الآتية من العين الكسولة

وهذا العلاج مفيد دون عمر ال9 سنوات أما بعد ذلك فلا يحصل الطفل على أي فائدة من العلاج بالتغطية

وختاما لابد وأن أشكر د. أمية شبلي جنود اختصاصية طب العيون وجراحتها لما أعطته لنا من وقتها الثمين، فلم تبخل علينا بالمعلومة شكرا أيتها الجميلة،

كما أتمنى عزيزى القارئ أن تكون قد استفدت من هذا المقال وإلى لقاء قريب في مقال آخر، دمتم سالمين من موقعنا موقع مجلة سحر الحياة

من الشكاوى العينية الشائعة ” أضواء السيارات بالليل تزعجني وتمنعني من الرؤية بوضوح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: