أخبار وفن

قناديل الإبداع لم ينفذ زيتها بعد والممرات لم تعد ضيقة

كتب/ محمود المرعي

اليوم أصبح خريج المعهد العالي للفنون المسرحية 2006 يتصدر البطولات من أوسع أبوابها ليس فقط في بلده ، بل على مستوى الوطن العربي

لكن غالبا وللأسف الشديد مايقاس مدى نجومية الفنان السوري بدخوله إلى السوق الصرية أو عدمها ، وإن كانت هناك 

تجارب في مصر فكم عددها ؟؟ مع من وإلى جانب من وعلى أي قناة عُرض؟

لكن .. ولنتحدث بوضوح فالعملية مابين النجم والعمل على اختلافالجنسيات تبادلية ، فكما أن العمل قادر على صنع نجم ، فالفنان أيضا قادر بالمقابل على جعل العمل نجم ، فهما يضيئان معاً ، تماماً مثلما أثرى اللبناني القدير ” رفيق علي أحمد” مسلسل ” الزير سالم” وزاده أهمية ، وكما أغنى المغربي القدير “محمد مفتاح” سلسلة قريش، ربيع قرطبة، وملوك الطوائف، أو كما قدمت الاردنية “صبا مبارك ” نفسها إلى الجمهور السوري من خلال مسلسل ” الشمس تشرق من جديد” فنهضت به ونهض بها.

وقياسا على ما سبق ذكره، سيطرح الفنان محمود نصر نفسه على الجمهور المصري للمرة الأولى عبر الدراما المصرية من خلال مسلسل 60 دقيقة وهو مسلسل عبارة عن تسع حلقات ستجمعه بالنجمة ياسمين الرئيس ،، لصالح منصة شاهد

محمود نصر لأول مرة في الدراما المصرية “تعرف على شخصيته واسم المسلسل”

التجربة الأولى الي سيزور بها الجمهور المصري ليتعرف عليه بلهجته بعد أن ساهم مسلسل مماليك النار بزيادة شريحة جمهوره في أم الدنيا ، لنبقى بانتظار نصر إذا كان سيجيد إتقان اللهجة 

كل شي وارد حول نجاح التجربة أو تعثرها لكن مبدئياً فهو أحد أبناء جيله الذي لم يشعرنا عند متابعته بأي نوع من أنواع الندم 

ريبر وحيد ” صُنفت من أفضل 16 مطرب عالمي يغني لغات و الاعلام في بلدي لم يكرمني ولاحتى بكلمة شكر ولا أي اهتمام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: