حياة الفنانين

سفيرة العالم إلى النجوم ” فاكهة الصباح”

كتبت /مريم حسين

فيروز عندما تغني يقف العالم دقيقة صمت احتراما لها وتقديرا لعطاءها الغير محدود هي تلك اللؤلؤة النادرة التي أتت من كوكب آخر حاملة معها السلام والكرامة و الانسانية

تلك الحنجرة الذهبية التي عبثت بكل عواطفنا و مشاعرنا و الامنا و انتماءاتنا وتوجهاتنا منذ الولادة وحتى الموت صوتها يرافقنا بكل دروب الحياة بكل تفاصيلها الصغيرة منذ الطفولة وحتى الشيخوخة

ما زالت قامة فنية و انسانية و قومية ما زلنا ننحني لها … تلك الفتاة العاشقة و تلك المرأة القوية و تلك العروبية الثورية وتلك الإنسانة النبيلة المتواضعة وتلك الأم البسيطة الطيبة ستبقى رمزا و طنيا ابديا لا يختلف عليه اثنان

 

فيروز” حياتها “

نهاد رزق والمعروفة بالاسم فيروز هي مطربة ومغنية وممثلة لبنانية ولدت في 21 نوفمبر 1935 ببيروت بدأت الغناء وهي في سن الخامسة تقريبا عام 1940 حيث انضمت لكورال الاذاعة اللبنانية وعندما عرفها حليم الرومي اطلق عليها اسم فيروز ولحن لها بعض الاغنيات بعد ان راى فيها موهبة كبيرة بعد لقائها بالاخوين رحباني قدمت العديد من الاوبيرات والاغاني التي يصل عددها الى 800 اغنية لاقت اعمالها الفنية رواجا واسعا في العالم العربي .

فيروز من اقدم فناني العالم المستمرين الى حد اليوم ومن اشهر الاصوات العربية نالت جوائز واوسمة عالمية

ولدت فيروز في حارة البلاط في مدينة بيروت في لبنان لعائلة سريانية كاثوليكية فقيرة الحال يعود نسب والدها وديع حداد الى مدينة ماردين في تركيا

كان والدها يعمل في مطبعة الجريدة اللبنانية لوريون التي تصدر حتى يومنا هذا باللغة الفرنسية ببيروت

والدتها اللبنانية مسيحية مارونية تدعى ليزا البستاني توفيت في نفس اليوم الذي سجلت فيه فيروز اغنية ياجارة الوادي من الحان الموسيقار محمد عبد الوهاب يذكر انه عقب زواجها من عاصي الرحباني تحولت فيروز الى الكنيسة الارثوذكسية الشرقية وهي ام لكلا من الملحن وعازف البيانو اللبناني زياد الرحباني ليال الرحباني و اخيرا هالي الرحباني

كانت نهاد او فيروز الطفلة الاولى لاسرة بسيطة كانت تسكن في زقاق البلاط في الحي القديم القريب من العاصمة اللبنانية

كان الجيران يتشاركون مع امها ليزا البستاني ادوات المطبخ في ذلك البيت المؤلف من غرفة واحدة اما الاب فكان يعمل في مطبعة تسمى لي جور

كانت فيروز تحب الغناء منذ صغرها الا ان الاسرة لم تكن تستطيع شراء جهاز راديو فكانت تجلس الى شباك البيت لتسمع صوته السحري قادم من بعيد حاملا اصوات ام كلثوم ومحمد عبد الوهاب واسمهان وليلى مراد

اعلن محمد فليفل احد الاخوين فليفل اللذان لحنا النشيد الوطني السوري في حفلة المدرسة التي اقيمت عام 1946 عن اكتشافه الجديد الا وهو صوت فيروز رفض الاب المحافظ فكرة الاسناذ فليفل بان تغني ابنته امام العامة.

ولكن الاخر نجح في اقناعه بعد ان اكد له انها لن تغنى سوى الاغاني الوطنية وافق الاب مشترطا ان يرافقها اخوها جوزيف اثناء دراستها في المعهد الوطني العالي للموسيقي الذي كان يراسه وديع صبره مؤلف موسيقي الوطنية اللبنانية والذي رفض تقاضي اية مصروفات من كل التلاميذ الذين اتوا مع فليفل

انضمت فيروز الى فرقة الاذاعة الوطنية اللبنانية بعد دخولها المعهد بشهور قليلة وتتذكر في احد احادثيها النادرة تلك الايام

فتقول (كانت امنيتي ان اغني في الاذاعة وقد اخبرونني انني سوف اتقاض مبلغ مية ليرة 21 دولار في الشهر وكانت فرحتي لاتوصف لكن في نهاية الشهر لم اكن محظوظة كفاية بسبب خصة الضريبة

كانت انطلاقة فيروز الجدية عام 1952 عندما بدات الغناء بالحان الموسيقار عاصي الرحباني الذي تزوجت منه بعد هذا التاريخ بثلاث سنوات وانجبت منه اربعة اطفال وكانت الاغاني التي غنتها في ذلك الوقت تملا القنوات الاذاعية كافة وبدات شهرتها في العالم العربي منذ ذلك الوقت وكانت اغلب اغانيها انذاك للاخوين عاصي ومنصور الرحباني الذين يشار لهما دائما بالاخوين رحباني

شكل تعاون فيروز مع الاخوين رحباني مرحلة جديدة في الموسيقى العربية

حين تم المزج بين الانماط الغربية والشرقية والالحان اللبنانية في الموسيقى والغناءوساعد صوت فيروز ورزقته عل الانتقال دائما الى مناطق جديدة ففي وقت كان فيه النمط هي الاغاني الطويلة

الا ان فيروز قدمت اغاني قصيرة

قدمت مع الاخوين رحباني واخيهما الاصغر المئات من الاغاني التي احدثت ثورة في الموسيقي العربية لتمييز بقصر المدة وقوة المعنى بخلاف الاغاني العربية السائدة في ذلك الحين التي كانت تمتاز بالطول زيادة عل ذلك

كانت اغاني فيروز بسيطة التعبير من عمق الفكرة الموسيقية وتنوع المواضيع حيث غنت للحب والاطفال والقدس لتمسكها بالقضية الفلسطينية وللحزن والفرح والوطن والام وقدم عدد كبير من اغاني فيروز ضمن مجموعة مسرحيات وصل عددها الى خمسة عشر مسرحية من تاليف وتلحين الاخوين رحباني تنوعت مواضيع المسرحيات بين نقد الحاكم والشعب وتمجيد البطولة والحب بشتى انواعه

غنت فيروز لكثير من الشعراء والملحنين منهم ميخائيل نعيمة بقصيدة تناثري

وسعيد عقل بقصيدة لاعب الريشة

كما انها غنت امام العديد من الملوك والرؤساء ومن اغلب المهرجانات الكبرى في العالم العربي واطلق عليها عدة القاب منها سفيرتنا الى النجوم الذي اطلقه عليها الشاعر سعيد عقل للدلالة عل رقي صوتها وتميزها

فيروز هي اخت المغنية والممثلة هدى حداد تزوجت فيروز من عاصي الرحباني وانجبت منه

زياد (وهو صحفي وكاتب وملحن ومغني )

هالي (مقعد)

ليال،(توفيت بعام 1998

ريما( كاتبة ومخرجة )

اهم اعمال فيروز في مجال الغناء اكتب اسمك ياحبيبي

انا لحبيبي وحبيبي الي

عل جسر اللوزية

ياورق الاصغر

رجع ايلول

راجعين يا هوى

نسم علينا الهوا

سالوني الناس

كيفك انت

جايبلي سلام

حبيتك تنسيت النوم

يا مرسال المراسيل

طيري ياطيارة

يشار أيضا إلى أن فيروز تفضل البقاء بعيدة عن الاضواء

ويذكر ان اخر ظهور لها كان في سبتمبر عام 2020 عندما التقت الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بمنزلها في الرابية شمال بيروت

وصف ماكرون زيارته لفيروز بأنها جميلة وقوية جدا للغاية ومنحها وسام جوقة الشرف الفرنسي وهو اعلى تكريم رسمي في فرنسا

اقرأ المزيد على موقعنا

بعد غياب “وعد البحري ” تغني أسمهان في دمشق

ثناء النبواني ” أكثر ما يجذبني الطبيعة الصامتة والاشخاص بشكل عام والمرأة تحديداً،و رسالة الشكر هي لزوجي فلولاه ما كنت في هذا المكان

“إلياس كرم”الطرب الأصيل والرقم الصعب في الوسط الفني بصوته وألحانه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: